رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

توجيهات مشددة لوزير الصحة أثناء جولته بمستشفيي السنطة المركزي وطنطا العام

وزير الصحة خلال جولته
وزير الصحة خلال جولته بمستشفي طنطا العام

قام الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والقائم بأعمال وزير الصحة والسكان، يرافقه الدكتور طارق رحمي محافظ الغربية، بجولة تفقدية تابع خلالها الأعمال الإنشائية لمستشفيي السنطة المركزي، وطنطا العام، بمحافظة الغربية.

يأتي ذلك في إطار الجولات التفقدية لعدد من المنشآت الصحية، لمتابعة معدلات الإنجاز ومدى تنفيذ الأعمال التطويرية والعمل على تذليل أي عقبات تواجه سير المنظومة الصحية.

وبدأ الوزير جولته بتفقد مستشفى السنطة المركزي، والذي بلغ معدل الإنجاز به إلى 70%، وشدد على ضرورة الإسراع من إنهاء الأعمال الإنشائية والتطويرية، علاوة على تجهيزها بأحدث الأجهزة والمستلزمات الطبية، للبدء في تقديم خدماته الطبية للمواطنين.

واستمع  وزير الصحة إلى شرح مفصل حول الأقسام والوحدات والغرف الداخلية للمستشفى، حيث يتكون من مبنى رئيسي يضم دور أرضي و3 أدوار متكررة، ويبلغ عدد الأسرة 182 سريرا، و18 سرير للعناية المركزة، و23 للمبتسرين، و20 للغسيل الكلوي.

وأطلع أن الوزيرعلى الرسومات الهندسية لأقسام المستشفى والذي يضم  أقسام الاستقبال والطوارئ، والأشعة، والعلاج الطبيعي، والغسيل الكلوي، والعمليات، والعناية المركزة، والمعامل، والأطفال المبتسرين، والغرف الداخلية بالإضافة إلى الأقسام الإدارية للمستشفى.

وزير الصحة يوجه بالانتهاء من تجهيز مستشفى طنطا في أسرع وقت

وشهدت الجولة تفقد الوزير الأعمال الإنشائية لمستشفى طنطا العام والذي بلغ معدل الإنجاز به إلى 56%، بتكلفة إجمالية 567 مليون جنيه، وشدد الوزير على سرعة الانتهاء من تجهيز المستشفى لاستقبال المواطنين، مؤكدا حرص القيادة السياسة على تطوير المنظومة الصحية، وإدخال خدمات جديدة، مشيرا إلى بروتوكولات التعاون المشتركة بين وزارتي الصحة والتعليم العالي، لتدريب الفرق الطبية وتحقيق التكامل القوى البشرية.

واستمع  وزير الصحة للوصف الوظيفي للمستشفى المكون من 4 أدوار بمساحة إجمالية 13 ألف و100 متر مربع، بطاقة استيعابية 335 سرير من بينهم 222 سرير داخلي، و15 سرير استقبال وطوارئ، و6 أسرة علاج طبيعي، و38 سرير غسيل كلوي، و46 سرير عناية مركزة، و8 أسرة بقسم الحروق، كما يضم المستشفى 5 غرف عمليات، و8 غرف أخرى لعمليات القسطرة، والحروق، والمنظار، والولادة.

تجدر الإشارة إلى أن المستشفى يضم أقسام الأشعة، والعلاج طبيعي، والحروق، والجراحة والمناظير، والمعامل، وبنك الدم، وحضانات، وغسيل كلوي، وعلاج طبيعي، والنساءوالتوليد، وجراحة المناظير، المعامل، والحروق، وقسطرة القلب بالإضافة إلى الأماكن المخصصة لسكن الأطباء والتمريض والأقسام الأدارية.

ورافق الوزير خلال جولته، الدكتور أنور إسماعيل، مساعد الوزير للمشروعات القومية، والدكتور حازم الفيل رئيس قطاع الطبي العلاجي، والدكتور أسامة أحمد بلبل وكيل وزارة الصحة بمحافظة الغربية.