رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

لماذا نشعر بدرجات حرارة أعلى من المُعلنة؟ الأرصاد ترد

لماذا نشعر باختلاف
لماذا نشعر باختلاف بين الحرارة المعلنة والمحسوسة؟

كشفت هيئة الأرصاد الجوية عن الفرق بين الحرارة المتوقعة والمحسوسة، وذلك تزامنًا مع موجة الحرارة الشديدة التى تشهدها البلاد حاليًا.

وقالت الأرصاد عبر بيان لها،  إنه يشعر العديد من الأشخاص بوجود اختلاف بين درجة الحرارة المقاسة "المعلنة"، وبين الحرارة المحسوسة فعليًا، ويرجع ذلك  إلى أن درجة الحرارة المعلنة تعكس درجة حرارة الهواء الساكن في الظل على ارتفاع  ٢ متر عن سطح الأرض.

وأوضحت الأرصاد: هناك شروط موحدة على مستوى العالم وضعتها المنظمة العالمية للأرصاد الجوية عند قياس درجة الحرارة وهى:

١- وجود جهاز الترمومتر فى صندوق خشبى ينفذ من خلاله الهواء. 
٢- لا يتأثر بالرياح.
٣- كما يجب ألا تصل إليه أشعة الشمس ولا يتأثر بحرارة سطح الأرض، أي يقيس درجة حرارة الهواء في الظل،  ولا يقيس درجة الحرارة التى يحس بها جلد الإنسان.

وتابعت: ومن ثم نجد أن المقاييس المتنقلة المحمولة والمكشوفة للهواء وداخل السيارات، تسجل حرارة الهواء فى حيّز هوائى غير ملائم للقياس، ويتاثر بعوامل أخري، لذا نجد درجة الحرارة المسجلة فى الأجهزة المتنقلة تختلف عن التسجيل الرسمي.

كما أن درجة الحرارة المحسوسة التى يشعر بها الإنسان تتوقف على عدة عوامل؛ منها وقت تعرضة لأشعة الشمس ومدتها وأيضا سرعة الرياح، ونسبة الرطوبة في الهواء 
فالرطوبه العالية تعمل على تقليل التعرق من جلد الأنسان فيزيد إحساسك بالحرارة.

وأكدت أنه يجب أن ننتبه إلى أن الاختلاف بين الحرارة المعلنة والمحسوسة سيظهر جليًا خلال الفترة القادمة، نظرًا لزيادة نسبة الرطوبة الناتجة عن امتداد منخفض الهند الموسمى وتأثيره علينا عندما نبدأ رسميا في الدخول في فصل الصيف

وتشهد حالة الطقس موجة شديدة الحرارة، من المتوقع أن تكون ذورتها غدًا السبت، حيث تسجل القاهرة الكبرى 43 درجة مئوية، وشمال الصعيد.