رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

وفد «الديمقراطي الاجتماعي» يُسلم «أكاديمية التدريب» تصورات الحزب حول الحوار الوطني (صور)

قيادات المصري الديمقراطي
قيادات المصري الديمقراطي الاجتماعي مع رشا راغب

توجه، اليوم الأربعاء، وفد من قيادات الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي، للأكاديمية الوطنية للتدريب، لتسليم تصورات الحزب حول الحوار الوطني.

 

رشا راغب تستقبل وفد الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي

ضم الوفد: فريد زهران، رئيس الحزب، باسم كامل، الأمين العام للحزب، النائب محمود سامي، رئيس الهيئة البرلمانية للحزب بالشيوخ ونائب رئيس الحزب للشؤون السياسية والتشريعية، النائبة مها عبد الناصر، عضو مجلس النواب ونائب رئيس الحزب للشؤون المالية والإدارية، وخالد راشد، نائب رئيس الحزب لشؤون المجتمع المدني.


كان في استقبالهم درشا راغب، المدير التنفيذي للأكاديمية الوطنية للتدريب، والمستشار محمود فوزي مسؤول الأمانة الفنية للحوار الوطني.

 


قام وفد الحزب بتسليم بيان الحركة المدنية باعتباره الإطار العام للتصور الخاص بالحوار من وجهة نظر الحزب، بالإضافة لورقة تفصيلية تتضمن تصورات الحزب حول الأجواء المناسبة والأطراف المشاركة وأجندة الحوار ومخرجاته وآلياته.


وأكد الحزب على ضرورة وجود أمانة عامة للحوار تضم شخصيات محسوبة على الموالاة وأخرى محسوبة على المعارضة بشكل متوازن.

 

الإصلاح السياسي هو الأساس في الحوار الوطني
وأثناء اللقاء أكدت قيادات الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي أن الأساس في الحوار الوطني هو الإصلاح السياسي الذي سوف يعد القاطرة الرئيسية التي ستؤدي لإصلاح اقتصادي واجتماعي، وشدد الجميع على أهمية تحديد المخرجات المرجوة، ووضع إطار زمني لها، وأكد كذلك على ضرورة وجود أمانة عامة للحوار تضم شخصيات محسوبة على الموالاة وأخرى محسوبة على المعارضة بشكل متوازن.


و من جانبها أكدت د. رشا راغب أن الأكاديمية تعمل كميسر فقط لإجراء الحوار الوطني وأنها تعمل بحيادية وتقف على مسافة واحدة من كل الأطراف في المشهد السياسي. 


وأضاف المستشار محمود فوزي أن الأمانة الفنية تعمل على قدم وساق في جمع كل المقترحات وتصنيفها لوضع أجندة واضحة يتم العمل من خلالها بالتعاون مع كل اطراف الحوار، مؤكدا أن النية منعقدة للأخذ بفكرة وجود مجلس أمناء أو إطار متوازن يدير الحوار  وسوف يتم الانتهاء من كل ما هو مطلوب وإعلانه قريبا جدا.

 

اختيار ضياء رشوان نقيب الصحفيين منسقًا عامًا للحوار الوطني.. وهذا موعد أولى الجلسات

وأعلنت إدارة الحوار الوطني اختيار ضياء رشوان، نقيب الصحفيين، رئيس هيئة الاستعلامات، منسقًا عامًا للحوار الوطني، بالإضافية إلى اختيار المستشار محمود فوزي، الأمين العام للمجلس الأعلى للإعلام رئيسًا للأمانة الفنية للحوار الوطني، لافتة إلى بدء أولى جلسات الحوار الوطني في الأسبوع الأول من شهر يوليو القادم.

 


وأوضحت أن أولى مهام المنسق العام للحوار الوطني تتمثل في بدء التشاور مع القوى السياسية والنقابية وجميع الأطراف المشاركة في الحوار الوطني لتشكيل مجلس أمناء الحوار الوطني، من ممثلي كافة الأطراف والشخصيات العامة والخبراء من 15 عضوا بما يضمن المشاركة الفعالة والتوصل إلى مخرجات وفقا للرؤى الوطنية وبما يخدم صالح الموانط المصري.


وتابعت إدارة الحوار الوطني أنه تم الانتهاء من التجهيزات واللوجيستيات اللازمة لتنظيم الحوار من خلال الأكاديمية الوطنية للتدريب المنوطة بتنظيم المؤتمر الوطني للشباب، وفقا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي والتي يقتصر دورها على المهام التنظيمية واللوجيستية، مؤكدة استمرار الأكاديمية في اتباع الحياد والتجرد التام في إطاردورها التنظيمي والفني والتنسيقي بعيدا عن التدخل في مضمون الحوار الوطني الفعال تحت مظلمة الجمهورية الجديدة.