رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

عقب ظهور ديدان بها..

حملات على أسواق الدقهلية لفحص أسماك البلطي

جانب من الحملات
جانب من الحملات

قامت لجان من عدة جهات بتشكيل حملات مشتركة للتفتيش على أسواق الأسماك في مدن الدقهلية، وذلك عقب ما تردد عن ظهور ديدان في أسماك البلطي في ميت دمسيس بالدقهلية، حيث قامت اللجان بأخذ عينات عشوائية من أماكن مختلفة ومن عدد من البائعين بشكل عشوائي وتم فحص "خياشيم" الأسماك للتأكد من وجود الديدان أو الطفيليات من عدمه، وكشف الفحص الظاهري لمعظم الأسماك عدم وجود ديدان أو طفيليات بها بينما لا تزال عمليات الفحص مستمرة لبعض الأسواق.

وضمت اللجان المشكلة تشكيل البيئة ومركز البحوث وقيم الإرشاد والصحة العامة بمديرية الطب البيطري بالدقهلية.

نقيب الصيادين يكشف ظهور ديدان فى الأسماك

يذكر أن أحمد نصار نقيب الصيادين قد كشف تفاصيل ظهور ديدان في أسماك نهر النيل بقرية ميت دسيس بالدقهلية، لافتًا إلى إنه عند تغيير فصلي الشتاء والصيف تحدث عملية نمو الطفيليات «سنويا بتحصل تغيرات ما بين الشتاء والصيف بتظهر تغيرات في المياه وبتحصل عملية الطفيليات دي ودي مش ديدان بمعنى ديدان لكن زي الطفيليات كده نتيجة المياه الراكدة».

وأوضح نقيب الصيادين في تصريحات تلفزيونية أن هذه الطفيليات تدخل في خياشيم الأسماك، وتؤثر على الأسماك نفسها وتعمل على قتلها مشيرًا أنها لا تؤثر على الصحة العامة للإنسان.

وأشار إلى أن هذه الطفيليات تؤثر على انتاج الأسماك سواء في بحيرة المنزلة أو بحيرة قارون مؤكدًا أنهم طالبوا في وقت سابق أن تكون هيئة الثروة السمكية تابعة لرئاسة مجلس الوزراء أو لرئاسة الجمهورية، وأن الحكومة استجابت وأنشات الجهاز القومي لحماية وتنمية الثروة السمكية والبحيرات.

وأكد أن القانون أقر بتشكيل مجلس إدارة تكون نقابة الصيادين ممثلة فيه، لافتًا إلى أن الجهاز لم يكتمل تشكيل مجلس إدارته حتى الآن وأن الجهاز أصدر قرار منذ شهرين بتشكيل لجنة لاستلام وتفريغ الزريعة في البحيرات مؤكدًا أن البحيرات لم يتم ضح زريعة فيها منذ فترة.

أزمة ظهور ديدان داخل الأسماك تصل البرلمان

تقدمت النائبة إيناس عبدالحليم، عضو مجلس النواب، بطلب إحاطة لوزير الزراعة، ووزير البيئة، ووزير الموارد المائية، بشأن انتشار فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لصياد في قرية ميت دسيس بمحافظة الدقهلية، يفيد بوجود ديدان داخل الأسماك بنهر النيل داخل القرية، مما أثار ذعرا بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، نظرا لخروج الدود بشكل كبير بمجرد لمس خياشيم الأسماك.