رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

غرفة الحبوب: نستهدف زيادة السعة التخزينية للصوامع إلى 10 ملايين طن قمح

غرفة الحبوب: نستهدف
غرفة الحبوب: نستهدف زيادة السعة التخزينية للصوامع

قال عبد الغفار السلامونى نائب رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، إن الحكومة والقطاع الخاص تستهدف زيادة السعة التخزينية للصوامع إلى بين 9 و10 ملايين طن قمح خلال ما بين 5 و6 سنوات قادمة.

ويأتي ذلك في ظل حرص القيادة السياسية على توفير وتأمين مخزون استراتيجي من القمح طوال الوقت.

وأوضح السلموني أن السعة التخزينية في الصوامع لدى وزارة التموين والتجارة الداخلية زادت بشكل كبير فبعد أن كانت السعة التخزينية لا تتعدى 1.2 مليون طن أصبحت حاليا تتجاوز 3.4 مليون طن قمح.

وأشار السلموني، أنه يوجد أيضا لدى القطاع الخاص صوامع بسعة تخزينية تتجاوز من 1.1 مليون طن قمح ليصل إجمالي السعة التخزينية لدى الوزارة والقطاع الخاص بالصوامع لأكثر من 4.5 مليون طن بخلاف السعة التخزينية لدى المطاحن والشوون المطورة.

وأكد طارق حسانين غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية، على أن موسم توريد القمح المحلى هذا العام يبشر بالخير في ظل حرص الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية على دعم المزارعين وتوجيه الحكومة بصرف حافز عن كل أردب قمح وزيادة السعر هذا العام.

وأضاف حسانين أن مجلس الوزراء وافق على صرف حافز استثنائي للتوريد والنقل، بقيمة 65 جنيها عن كل أردب، يضاف إلى أسعار التوريد المحددة سابقًا، الامر الذى سيجعل المزارعين تقبل على توريد القمح المحلى للجهات المسوقة التابعة لوزارة التموين، مما سيعزز الاحتياطي الاستراتيجي لفترات طويلة.

وذكر حسانين، أن وزارة التموين أعلنت بتيسير كافة الإجراءات لتوريد الأقماح وصرف مستحقات المزارعين أول بأول في موعد أقصاه 48 ساعة من التوريد، بجانب تخصيص 450 مركز ونقطة تجميع للأقماح بجميع محافظات الجمهورية.‬

‪وكشف حسانين، أن المشروع القومي للصوامع الذى تتبناه الدولة ساهم في الحافظ على الأقماح المخصصة لإنتاج الخبز المدعم وزيادة السعة التخزينية في هذه الصوامع مما أدى إلى الحد من الهدر في الأقماح الذى كان يحدث نتيجة التخزين في شون ترابية ومكشوفة