رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

مصرع فتاتين غرقا في مياه نهر النيل بمنشأة القناطر

جثة-أرشيفية
جثة-أرشيفية

لقيت فتاتان من عائلة واحدة، مصرعهما غرقا في مياه النيل، بمنشأة القناطر، التابعة إلى محافظة الجيزة، أثناء لهوهما على ضفاف النهر داخل قطعة أرض خاصة بأسرتيهما، وتمكن الأهالي من انتشال الجثتين، ونقلهما بواسطة سيارتي إسعاف إلى المستشفى. وكشفت تحريات رجال المباحث بمديرية أمن الجيزة، عن أن الضحيتين وهما: "نور"، 15 سنة، طالبة، وابنة عمها "بسملة"، 16 سنة، طالبة، اختل توازنهما أثناء لهوهما على ضفاف نهر النيل، فسقطتا في المياه، مما أسفر عن غرقهما.

غرق فتاتين أثناء لهوهما

وتوصلت تحريات رجال المباحث أيضا إلى أن الأهالي تمكنوا من انتشال الجثتين، وتم نقلهما إلى ثلاجة حفظ الموتى، في مستشفى منشأة القناطر المركزي، فتم إخطار النيابة العامة التي تولت التحقيق.
وتلقى اللواء علاء فارق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، إخطارًا من مأمور مركز شرطة منشأة القناطر، يفيد مصرع فتاتين أبناء عمومة غرقا في مياه نهر بدائرة المركز.

على الفور انتقلت قوة من وحدة مباحث مركز شرطة منشأة القناطر، برئاسة المقدم إكرامي البطران رئيس مباحث المركز، إلى مكان الواقعة، وتبين من بإجراء التحريات تبين مصرع فتاتين ابناء عمومة، غرقا بنهر النيل أثناء لهوهما بقطعة أرض ملك أسرتهما كائن علي ضفاف نهر النيل. 

تم انتشال الجثتين بواسطة الأهالي، وجري نقلهما بواسطة سيارتي إسعاف إلي مستشفي منشأة القناطر المركزي تحت تصرف النيابة العامة.

تم اتخاذ الإجراءات القانونية الأزمة وحُرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة العامة لمباشرة التحقيقات، وتوصلت تحريات رجال المباحث بإشراف العقيد علي عبد الكريم مفتش مباحث قطاع أكتوبر، إلى عدم وجود شبهة جنائية في الحادث.

غرق شخص في نهر النيل بمنشأة القناطر 

وفي سياق متصل، لقي شخص مصرعه غرقا في نهر النيل أثناء السباحة بمنشأة القناطر بمحافظة الجيزة، وتم انتشال الجثة وجرى نقلها إلى المستشفى، تحت تصرف النيابة العامة، وحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة العامة التحقيق.

تلقى اللواء مدحت فارس، مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة، إخطارًا من مركز شرطة منشأة القناطر يفيد بتعرض شخص للغرق في نهر النيل بدائرة المركز.



علي الفور، انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الواقعة، وتبين من خلال الفحص والمعاينة الأولية، مصرع خفير غرقا أثناء السباحة في نهر النيل، ولا توجد شبهة جنائية وراء الحادث.

وتم استدعاء قوات الحماية المدنية بمديرية أمن الجيزة، وتمكنت من العثور على الجثة وانتشالها من المياه، وجرى نقلها بواسطة سيارة إسعاف إلى مستشفى منشأة القناطر تحت تصرف النيابة العامة،وبمناظرة الجثة من قبل مفتش الصحة،  أفاد بأن الوفاة نتيجة إسفكسيا الغرق، ولا توجد إصابات ظاهرية على الجثة، وأكد عدم وجود شبهة جنائية وراء الحادث.



تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة، وحرر محضر بالواقعة، وباشرت النيابة العامة التحقيق، وطلبت تحريات الأجهزة الأمنية حول الواقعة للوقوف على ملابساتها.