رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

أمر صادم للغاية

مقتل صحفي فرنسي في أوكرانيا بالتزامن مع زيارة وزيرة خارجية باريس لكييف

إيمانيول ماكرون يعلن
إيمانيول ماكرون يعلن وفاة الصحفي الفرنسي في أوكرانيا

كشفت وكالة أنباء "يوكرينفورم" الأوكرانية، عن قيام القوات الروسية بإطلاق النار على سيارة مدرعة بإقليم لوجانسك كانت في طريقها لإجلاء عدد من المدنيين.

مقتل صحفي فرنسي في أوكرانيا

وأوضحت "يوكرينفورك" أن السيارة المدرعة كان بداخلها صحفي فرنسي أصيب بطلقات نارية في الرقبة ولفظ أنفاسه في الحال، فيما نجا شرطي بفضل ارتدائه خوذة واقية للرصاص.

وكان الصحفي الفرنسي فريديريك لوكليرك إيمهوف، يستهل السيارة المدرعة لإعداد مادة صحفية عن عمليات إجلاء المواطنين في إقليم لوجانسك شرقي أوكرانيا.

واتخذ  سيرهي هايداي حاكم إقليم لوجانسك، وقف عمليات الإجلاء من المنطقة بشكل رسمي، بعدما قام الجيش الروسي بإطلاق النار على السيارة.

وتابع "هايداي": "توقف الإجلاء رسميًا، أطلق الروس النار على سيارة كانت ستقل الناس، وقُتل صحفي فرنسي".

وأضاف أن السيارة المصفحة كانت في طريقها اليوم لإجلاء عشرة أفراد من المنطقة عندما تعرضت لنيران القوات الروسية، وتسببت شظايا القذائف في اختراق درع السيارة.

إيمانيول ماكرون يعلن وفاة الصحفي الفرنسي في أوكرانيا

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، بشكل رسمي عبر حسابه على "تويتر"، مقتل الصحفي فريديريك لوكليرك إيمهوف، العامل بقناة "بي إف إم تي في" في أوكرانيا.

وأضاف "ماكرون" أن الصحفي الفرنسي كان يستقل حافلة إنسانية رفقة مدنيين وقتل إثر إصابة قاتلة.

وتابع: "الصحفي  كان في أوكرانيا لإظهار حقيقة الحرب، أصيب إصابة قاتلة عندما كان في حافلة إنسانية تنقل مدنيين أرغموا على الفرار هربا من القنابل الروسية".

واختتم الرئيس الفرنسي حديثه، قائلًا: "أشارك عائلة فريديريك آلامها وأقاربها وزملائي، الذين أرسل لهم التعازي، إلى أولئك الذين يقومون بالمهمة الصعبة المتمثلة بنقل المعلومات في مسرح الحقيقة، أقول لهم فرنسا ستقدم الدعم غير المشروط".

طالبت وزيرة الخارجية الفرنسية كاثرين كولونا، بإجراء تحقيق عاجل وشفاف في وفاة الصحفي الفرنسي فريدريك لوكليرك إيمهوف.

ووصفت "كولونا" مقتل الصحفي بالأمر الصادم للغاية، مطالبة بفتح تحقيق شفاف في أسرع وقت لإلقاء الضوء على ملابسات هذه المأساة.

زيارة وزيرة الخارجية الفرنسية لأوكرانيا

وقامت وزيرة الخارجية الفرنسية الجديدة كاترين كولونا، بزيارة أوكرانيا، اليوم الاثنين.

وقالت وزيرة الخارجية الفرنسية بعد زيارتها لكنيسة أرثوذكسية عُرضت عليها صور الانتهاكات: "لا ينبغي أن يحدث هذا، ولا يجب أن يحدث مرة أخرى".

وأضافت: "فرنسا تقف إلى أوكرانيا، نقف مع أصدقائنا وحلفائنا، وسنبذل قصارى جهدنا لإعادة السلام".