رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الإعدام شنقا للمتهم بقتل ربة منزل داخل عشة فراخ في البحيرة

الإعدام لقاتل سيدة
الإعدام لقاتل سيدة بالبحيرة

قضت محكمة جنايات دمنهور، برئاسة المستشار أشرف عبدالحفيظ عياد، وعضوية المستشارين إيهاب حشمت الشنواني ومحمد عبد الحميد السعدني، وسكرتارية خالد يوسف والمنعقدة بمحكمة إيتاى البارود، بالإعدام شنقًا للمتهم "م.م ع" 20عاما، عاطل، لقيامه بقتل ربة منزل بمركز شبراخيت بالاشتراك مع آخرين وذلك بقصد سرقة مصوغاتها الذهبية، كما قضت هيئة المحكمة بالسجن لمدة 15 عاما مع الشغل على صبى متهم في ذلك القضية.

بداية أحداث القضية 

تعود أحداث القضية لشهر سبتمبر لعام 2021، حينما تلقى اللواء أحمد عرفات، مدير أمن البحيرة، إخطارا من شرطة النجدة يفيد بعثور الأهالى على جثة “ن.ع.ع”، 37 عاما، ربة منزل، داخل عشة أعلى سطح منزلها وبها عدة طعنات نافذة.

وبالفحص تبين وجود جثة المجني عليها مسجاة على ظهرها داخل عشة فراخ، ترتدى ملابسها وبها إصابات عبارة عن جرح قطعى بالجبهة وجروح متفرقة بالرأس.

تشكيل فريق بحث جنائى لكشف غموض الحادث 

على الفور، وجه اللواء أحمد عرفات، مدير أمن البحيرة، بتشكيل فريق بحث جنائى بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائى بمديرية أمن البحيرة، لكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه.

وتوصلت جهود فريق البحث، إلى أن مرتكبى الجريمة كل من “مصطفى م ع إ “٢٠ سنة عامل بمطعم، و”السيد س” ١٥ سنة طالب " ابن شقيقة زوج القتيلة" ومقيمان بنفس القرية.

وبتقنين الإجراءات وإعداد الأكمنة الأزمة، تمكنت قوة من مباحث مركز شؤطة شبراخيت من ضبطهما، وبمواجهتهما اعترقا المتهمين بقتل المجني عليها، وقررا بقيامهما بالاتفاق فيما بينهما على التخلص من المجنى عليها لسرقة مصوغاتها الذهبية لمرورهما بضائقة مالية، حيث تسللا إلى سطح المنزل من خلال منزل المتهم الثاني الملاصق لمنزل القتيلة، وقام المتهم الأول بالاختباء حتى صعدت للسطح وقام بضربها بسكين على رأسها حتى سقطت أرضا غارقة في دمائها وقام بالاستيلاء على مصوغاتها الذهبية وهى عبارة عن خاتمين ذهب ودبلة ومحبس.

إحالة القضية إلى محكمة الجنايات 

تم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة وحُرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة العامة التي باشرت التحقيقات، وقررت إحالة القضية إلى محكمة الجنايات التي قضيت بالعقوبة المقدمة.