رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الصحة العالمية تكشف تفاصيل جديدة بشأن جدري القرود وتزف بشرى سارة

مرض جدري القرود يفزع
مرض جدري القرود يفزع العالم

وجهت المسوؤلة الطبية لوحدة التأهب لمخاطر العدوى بمنظمة الصحة العالمية،  الدكتورة شيرين النصيري، رسالة طمأنة بشأن تطور انتشار مرض جدري القرود.

وقالت المسؤولة الطبية بالصحة العالمية، لا داعي للقلق، فهناك لقاح متوفر لمواجهة جدري القرود، فضلا على أن هناك كثير من الشركات تعمل على التوصل للقاح آخر.

 وأضافت: ليس مرجحا تحول مرض جدري القرود إلى وباء، موضحة أن الوضع مختلف عن فيروس كورونا، والذي كان مرض جديد، ولم يكن له لقاح معروف.

ولفتت خلال لقاء خاص عبر تطبيق "زووم" ببرنامج "رأي عام" المذاع عبر فضائية "TeN"، مساء الثلاثاء، إلى أن الفيروس المسبب لمرض جدري القرود  ليس جديدا ومعروفا فهو متوطن في 12 دولة أفريقية، وينتقل من الإنسان للإنسان في حالات محدودة.

وأكدت أن الوضع الحالي، يشير إلى أن تحول جديد في نمط ظهور فيروس جدري القرود، وهو ما يستوجب مراقبة للوضع.

 

وشددت المسوؤلة الطبية لوحدة التأهب لمخاطر العدوى بمنظمة الصحة العالمية، على ضرورة الاستمرار في تطبيق الإجراءات الاحترازية، فيما يتعلق بالنظافة الشخصية، والتي تعودنا عليها خلال جائحة كورونا.

إجراءات لتجنب مرض جدري القرود

أعلنت وزراة الصحة والسكان، الإجرءات التى يمكن اتخاذها للوقاية من الإصابة بفيروس جدري القرود.

ووضعت الوزارة عددًا من التعليمات التى يجب الالتزام بها، والتى جاءت كالآتي:-

تجنب ملامسة الحيوانات التى يمكن أن تحمل الفيروس بما في ذلك الحيوانات المريضة أو التى تم العثور عليها ميتة في المناطق التى يحدث غيها جدري  القرود، وتجنب ملامسة أى أدوات لامسها حيوانًا مريضا.
عزل المرضى المصابين بالفيروس عن الآخرين المعرضين لخطر الإصابة.
غسل اليدين بالماء والصابون أو باستخدام معقم اليدين المعتمد على الكحول.
استخدام أدوات الوقاية الشخصية كالكمامات والقفازات عند رعاية المرضى
اتخاذ إجراءات الحجر البيطري للحيوانات المصابة.
وأكدت وزارة الصحة والسكان أنه لا توجد حتى الآن أي حالات إصابة أو مشتبه بإصابتها بفيروس جدري القرود في مصر.

وأشارت إلى أنها  تتابع بشكل دقيق الوضع الوبائي على مستوى العالم لفيروس جدري القرود والأمراض الوبائية الأخرى.