رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

محافظ الدقهلية ومدير إدارة النوادى بالقوات المسلحة يوقعان بروتوكول تعاون

جانب من توقيع البروتوكول
جانب من توقيع البروتوكول

قام الدكتور أيمن مختار، محافظ الدقهلية، يرافقه اللواء أركان حرب عاطف عبدالرؤوف مدير إدارة النوادي بالقوات المسلحة، اليوم الثلاثاء، بتوقيع بروتوكول تعاون لإدارة وتشغيل موتيل المحافظة والمطعم المجاور له.

جاء ذلك بحضور المهندسة سلوى جابر، وكيل وزارة الإسكان، ووفد من إدارة نوادي القوات المسلحة، وفكرية سلامة مدير إدارة الشئون المالية والإدارية بالمحافظة، وياسر الغريب مدير إدارة الشئون القانونية بالمحافظة.

وعقب الانتهاء من توقيع البروتوكول قام "المحافظ" واللواء "عبدالرؤوف" بتفقد الموتيل والمطعم، كما قام بتفقد مول المشاية السفلية، وحديقة شجرة الدر لبحث تطويرها لخدمة المواطنين. 

وأكد" مختار"، أن هذا الموتيل هو لخدمة أبناء المحافظة ولجميع ضيوفها المترددين عليها تم تطويره وتحويله إلى شكل حضارى متميز يليق بأبناء الدقهلية.

و أشار "المحافظ"، إلى أن الهدف من إنشاء الموتيل هو تعظيم الاستفادة من أصول المحافظة غير المستغلة لإقامة مشروعات خدمية للمواطنين في كافة القطاعات.

كما أشار "مختار"، إلى أنه يتم دارسة تطوير حديقة شجرة مع مراعاة وضع تصورات فنية ومعمارية تتناسب مع تاريخها التراثي، بالإضافة إلى الحفاظ على الأشجار والمناطق الخضراء من أجل خلق متنفس ترفيهي يليق بأبناء المحافظة وبأسعار رمزية.

إعدام 2 طن مخلل وتحرير 7 محاضر في حملة بمركز تمي الأمديد

قاد المهندس محمد البسيوني رئيس مركز ومدينة تمي الأمديد في محافظة الدقهلية، اليوم الثلاثاء، حملة مكبرة على المنشآت الغذائية بقرية الرميلة التابعة للوحدة المحلية بصدقا، لضبط الأسعار ومنع الغش التجاري والاحتكار. 

استهدفت اللجنة المرور على مصنع المخللات بقرية الرميلة التابعة للوحدة المحلية بصدقا، ورافق رئيس المدينة المهندس محمد حسن السعيد نائب رئيس المركز والمدينة، والدكتور إبراهيم عبد الله عبد الفتاح نائب رئيس المركز والمدينة، وأحمد العربي نائب رئيس المركز والمدينة، وأحمد المغاوي وأحمد حسين مفتشي الأغذية بالإدارة الصحية، وعبد الناصر أبو نعامة مدير إدارة المتابعه الميدانية، وهاني مصطفى مدير المكتب الفني لرئيس المركز، ووائل السيد مدير العلاقات العامة.

أسفرت الحملة عن ضبط 200 برميل مخللات بمعمل مخللات بقرية الرميله على مساحه 5 قيراط تقريبا، وتم إعدام 2 طن من الجزر واللفت نظرا لتغير الخواص وعدم صلاحيتها للاستخدام، وتم أخذ عينات من جميع الأصناف المضبوطه، وتحرير  7 محاضر شهادات صحية، ومذكرة غلق إداري لعدم استيفاء الاشتراطات الصحية.