رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

محافظ أسوان يزف أخبارا سارة لأهالي حي شرق

النبأ

أعلن اللواء أشرف عطية محافظ أسوان، بدء تجارب التشغيل التجريبى تمهيدًا لإفتتاح مشروع تحسين مياه الشرب بمناطق خور عواضة والخطارية والأمبركاب للإسراع بإنهاؤه خلال العام الحالى ضمن المرحلة الثانية والتى تضم أيضًا مكونات الدعم الفني ونشر الوعى بتمويل من الوكالة السويسرية للتنمية الدولية بحوالى 95 مليون جنيه للقضاء نهائيًا على مشاكل ضعف وإنقطاع المياه المتكر

محافظ أسوان يعلن عن قرب إفتتاح المرحلة الثانية بمشروع تحسين مياه الشرب بمناطق خور عواضة والخطارية والأمبركاب

وعقب ذلك سيتم البدء فى المرحلة الثالثة لهذا المشروع الحيوى خلال الفترة القادمة في السيل الريفي والسيل الجديد بإعتمادات تصل لحوالى 200 مليون جنيه، وخاصة أنها تعتبر من ضمن المناطق الساخنة المستهدف تحسين الخدمة بها بالتعاون بين وزارة الإسكان والمحافظة والسفارة السويسرية.

جاء ذلك أثناء اجتماع محافظ أسوان مع وفد الوكالة السويسرية للتنمية الدولية برئاسة الدكتورة مديحة عفيفى مدير مشروع إدارة مياه الشرب بصعيد مصر، وبحضور نائب المحافظ أحمد شعبان، ومسئولى شركة مياه الشرب والصرف الصحى.

ووجه اللواء أشرف عطية شكره للوكالة السويسرية لتعاونها البناء فى تحقيق التنمية المستدامة، ومساهمتها الجادة في توفير مياه الشرب لبعض المناطق المحرومة بشرق مدينة أسوان والتي شهدت تنفيذ مشروعات تحسين المياه بمناطق الناصرية ثم خور عواضة والخطارية والأمبركاب.

لافتًا إلي أن ذلك يأتى ضمن خطة المحافظة لتنفيذ مشروعات إحلال وتجديد البنية التحتية فى قطاعات مياه الشرب والصرف الصحى بمناطق مختلفة داخل مدينة أسوان وباقى مراكز ومدن المحافظة لإنهاء هذه المشاكل التي كانت تؤرق المواطنين علي مدار السنوات الماضية، وكشف أشرف عطية بأن ذلك يتوازى مع حزمة من المشروعات الأخرى للبنية التحتية داخل مناطق شرق المدينة منها مشروع رصف وإعادة رفع كفاءة طريقى كيما والسماد، علاوة على مشروع الصرف الصحى الممتد بداية من السيل وحتى الجوزيرة بتكلفة تقديرية 65 مليون جنيه، وبطاقة 46 ألف م3/يوم لتصل إلى 70 ألف م3/يوم مستقبليًا.

وأشادت مدير مشروع إدارة مياه الشرب بالوكالة السويسرية للتنمية الدولية بالدعم الكبير والتسهيلات الغير مسبوقة من المحافظة لإنجاح هذا المشروع الرائد الذى يساهم في تحسين مستوى معيشة أهالى مناطق شرق المدينة، على الرغم من التحديات العديدة والتي كان من بينها تداعيات جائحة كورونا لنجنى ثمار هذا المشروع، وإستكماله في مناطق السيل الريفى والسيل الجديد.

مشيرة إلى أن المشروع الذى سيتم إفتتاحه الشهر القادم لتحسين خدمات مياه الشرب بخور عواضة والخطارية والإمبركاب يضم محطة رفع المياه بتصريف 800 م3/ ساعة وبتكلفة 17 مليون جنيه، وأيضًا الخزان الأرضى بطاقة إستيعابية 5 ألاف م3 بتكلفة 16 مليون جنيه، بجانب الخطوط الناقلة بأطوال 5.5 كم بتكلفة 27.5 مليون جنيه، علاوة على الشبكات الداخلية بأطوال 38 كم حيث تضم 4500 وصلة منزلية من بينها 750 وصلة تم تقنينها، وتحويلهم لمشتركين ضمن خدمات الشركة بتكلفة 34 مليون جنيه.