رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

الإسكان تناقش موقف المشروعات الممولة من بنك الاستثمار الأوروبى

 الدكتور سيد إسماعيل
الدكتور سيد إسماعيل نائب وزير الإسكان

التقى الدكتور سيد إسماعيل، نائب وزير الإسكان، ليونيل رابايل، مدير العمليات لدول الجوار فى بنك الاستثمار الأوروبى، وفريق العمل المسؤول عن ملف المياه والصرف الصحي بالبنك، وذلك بحضور ممثل وزارة التعاون الدولي، لمناقشة موقف المشروعات الممولة حاليًا من البنك، والمشروعات التي يرغب البنك فى المشاركة بها.

وأوضح الدكتور سيد إسماعيل، أن المشروعات التي يمولها بنك الاستثمار الأوروبى، تشمل، تطوير الصرف الصحي للقري الملوثة لبحيرة قارون بمحافظة الفيوم، وتطوير الب ييييي يصرف الصحي للقري الملوثة لمصرف كيتشنر، وتأهيل وتوسعة محطة معالجة الصرف الصحي الغربية بالإسكندرية، بينما تشمل المشروعات التي يرغب بنك الاستثمار الأوروبي فى المشاركة بها، معالجة وإدارة الحمأة لمحطة معالجة الصرف الصحي بأبورواش مع البنك الإفريقي للتنمية، ودراسة جدوي إدارة الحمأة، والخطة الاستراتيجية للتحلية، وإدارة قطاع المرافق، ورفع كفاءة العاملين بالقطاع.

وخلال الاجتماع، أبدي مسئولو بنك الاستثمار الأوروبى، رغبتهم في مشاركة البنك الإفريقي للتنمية لتمويل مشروع معالجة وإدارة الحمأة لمحطة معالجة الصرف الصحي بأبورواش، والعمل علي توقيع الاتفاقية الخاصة بالمشروع خلال مؤتمر الأطراف لإتفاقية الأمم المتحدة الإطارية للتغيرات المناخية  COP27، كما تقدم بنك الاستثمار الأوروبي بصفته بنك الاتحاد الأوروبي للمناخ، برغبته فى تكثيف الدعم لمكافحة التغيرات المناخية على مستوي العالم، ولا سيما مصر، بمقترح للتعاون مع الدولة المصرية من خلال تمويل للتكيف مع التغيرات المناخية.

كما تم التأكيد على ضرورة عقد اجتماعات ثنائية مع بنك الاستثمار الأوروبى، للنظر في تحديث وتطوير سياسته وإجراءاته في مصر، لمواكبة التطور والطفرة والمتغيرات التي حدثت في مصر، ومنها المبادرة الرئاسية "حياة كريمة" لتطوير الريف المصري، حتي يتسني تنفيذ المشروعات الممولة من شركاء التنمية بأعلي كفاءة ممكنة.

 الموقف الحالي للخطة الاستراتيجية لتحلية المياه 2050

واستعرض الدكتور سيد إسماعيل، الموقف الحالي للخطة الاستراتيجية لتحلية المياه 2050، كما رحب برغبة البنك في المشاركة بالخطة الطموحة التي يتم تنفيذها في جميع المناطق الساحلية بالجمهورية حتي سنة 2050، وعن كيفية مشاركة بنك الاستثمار الأوروبى بما يتناسب مع خطة الدولة المصرية، حيث أفاد ممثلو بنك الاستثمار الأوروبي بأنه قد تم توفير منح بقيمة تصل إلي 3 ملايين يورو لتمويل دراسات الجدوي طبقًا لرؤية الوزارة.

ووجه نائب وزير الإسكان لشئون البنية الأساسية، الدعوة للبنك للمشاركة في الاستراتيجية القومية لقطاع مياه الشرب والصرف الصحى بجمهورية مصر العربية 2050، مؤكدًا ضرورة وضع آلية للمشاركة مع البنك طويلة المدي، ليتم خلالها النهوض بهذا القطاع من خلال تقديم نوعية جديدة للتدريب لرفع المهارات، ورفع كفاءة العاملين بالقطاع.