رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

العثور على جثة سيدة داخل منزلها فى أسوان.. اعرف السبب

العثور على جثة سيدة
العثور على جثة سيدة داخل منزلها فى أسوان

عثر الأهالي على جثة سيدة متحللة داخل منزلها بالقرب من السجل المدني بمدينة أسوان، قبل قليل، بعد ظهور رائحة كريهة قلبت المنطقة.

العثور على جثة سيدة متحللة داخل منزلها فى أسوان 

تلقي اللواء هيثم كيلاني، مدير المباحث الجنائية، إخطارًا من الرائد محمود الباجا، رئيس مباحث قسم أول أسوان، مفاده ظهور رائحة كريهة من داخل منزل بالقرب من السجل المدني بنطاق دائرة القسم.

بالانتقال والمعاينة بمسرح البلاغ، تبين أن الجثة المتحللة الموجودة داخل المنزل تخص سيدة جنسيتها المانية، كما تبين أن الوفاة طبيعية ولا توجد شبهة جنائية.

علي الفور، تم نقل الجثة بواسطة سيارة اسعاف مجهزة بناء على موافقة النيابة المختصة.

علي صعيد آخر، شهد اللواء أشرف عطية محافظ أسوان فعاليات حفل عيد الأم الذى نظمه صندوق تحيا مصر.

قام المحافظ بتوزيع الهدايا العينية والمادية على 100 طفل وطفلة، بالإضافة إلى 20 من الأمهات المثاليات، بحضور هشام خليفة مدير برامج الحماية الاجتماعية بالصندوق، وسعيد عثمان رئيس جمعية الصداقة المصرية الهولندية، بجانب ممثلى مؤسسات المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية، وفى كلمته أشاد اللواء أشرف عطية بكل من يرسم الفرحة على وجوه سيدات وأبناء أسوان.

مؤكدًا على أن صندوق تحيا مصر والمؤسسات الداعمة لأبواب الخير من المجتمع المدنى والجمعيات الأهلية يؤكدون على أننا جميعًا نعمل فى منظومة واحدة تحت راية الدولة المصرية تأكيدًا لما أعلنه الرئيس عبد الفتاح السيسى بأن 2022 هو عام المجتمع المدنى، فهذه المنظومة تسعى بكل جهدها وإمكانياتها لتحسين جودة الحياة لمواطنيها ودعمهم لمواجهة المتطلبات المعيشية.

وأشار أشرف عطية، إلى أن هذه اللحظات السعيدة التى نجتمع ونلتقى فيها على الخير تعمنا فيها روح التلاحم والمشاعر الإنسانية الصادقة، لنرى روح التكاتف والتعاون بين مختلف مؤسسات الدولة نموذجًا يحتذى به فى الجمهورية الجديدة.

ولفت إلى أن صندوق تحيا مصر له دورًا تنمويًا كبيرًا على هذه الأرض الطيبة من خلال تنفيذ 14 مشروع فى مختلف المراكز والمدن بقطاعات العمل العام، بالإضافة إلى المشاركة المجتمعية الجادة بالتعاون مع المجتمع المدنى والتى كان آخرها دعم الأسر المتضررة من السيول، وشهدتها المحافظة فى نوفمبر الماضى، متمنيًا إستكمال سلسلة النجاحات والتوفيق لتقديم هذه الأعمال الخيرية كنموذج مشرف للتكافل الإجتماعى بمعناه الشامل بين مختلف شرائح المجتمع والوصول إلى التنمية الشاملة فى كافة المجالات الحياتية.