رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

نصيحة مهمة للمواطنين بشأن شراء الخضروات والفاكهة

شراء الخضروات والفاكهة
شراء الخضروات والفاكهة

كشف حاتم نجيب، نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة بالاتحاد العام للغرف التجارية، عن إنه مع اقتراب حلول شهر رمضان الكريم تشهد الأسواق حالة من الاستقرار في المعروض من الخضروات والفاكهة.

وقدم نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة، نصيحة للمواطنين بشراء ما يحتجوه فقط من المنتجات وعدم المغالاة في الشراء.

أضاف: «دلوقتي عندنا استقرار بشكل نسبي في أسعار الخضار والفاكهة.. ويجب على ربات البيوت شراء احتياجاتهم فقط من السلع  وفي حالة وجود أي سلع مبالغ في أسعارها  يجب اللجوء مباشرة للمنافذ اللي بتوفرها الدولة».

وأضاف حاتم نجيب، أن مصر لا تعاني من أية نقص في المنتجات الزراعية أو ارتفاع في الأسعار منذ بداية جائحة كورونا، معقبا: «المنتجات الغذائية جميعها في متناول أيد المواطنين».

وأشار، إلى أن هناك تنسيق كبير مع وزارة التموين والهيئة الوقائية التابعة للقوات المسلحة بخصوص معارض «أهلا رمضان»، وهو ما يسمح بضخ كميات كبيرة من الخضروات والفاكهة داخل الأسواق، وبالتالي تزداد التنافسية وتنخفض الأسعار.

أكد نائب رئيس شعبة الخضروات والفاكهة، أن الخدمة الوطنية بالقوات المسلحة تقدم عروض تحت أسم «كلنا واحد».

وتابع أن مصر من أكبر الدول المصدرة للموالح، معقبًا: «كنا بنصدر لروسيا وأوكرانيا البرتقال ولكل دول شرق آسيا».

وختم: «الصين وأمريكا بتاخد من عندنا عنب وتمور وكل ده لازم الناس تعرفه وإحنا معندناش أزمة في منتج».

وكان مجدي أبو العلا، نقيب فلاحين الجيزة،، قال في تصريحات سابقة لـ«النبأ» إن ارتفاع أسعار الخضروات والفاكهة جاء نتيحة التغير المناخى الخاص بالشتاء، بالإضافة إلى أن هناك خضروات تزرع في غير موسمها عن طريق الصوب الزراعية  والمحمية وهو الأمر الذي يرفع من سعر التكلفة الإنتاجية وبالتالي ترتفع أسعارها على المستهلك.

وأضاف، أن المحاصيل التي تزرع في غير موسمها بتعاني أيضًا قلة في المعروض هو الأمر الذي يرفع الأسعار مثل ما حدث في سعر الليمون عندما ارتفع سعر لأنه صيفى.