ads
ads

طفل 11 سنة ينهي حياة ابن عمه في بولاق الدكرور

ارشيفية
ارشيفية
إبراهيم بكري
ads

أقدم طفل يعاني من عدم اتزان نفسي على إنهاء حياة ابن عمه البالغ من العمر ٤ سنوات، بدفعه في مياه رشاح مجاور لمسكنه بمنطقة بولاق الدكرور بالجيزة، وتم ضبط المتهم والتحفظ عليه وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.


كانت البداية حينما تلقى ضباط مباحث قسم شرطة بولاق الدكرور، بلاغًا يفيد باختفاء طفل يبلغ من العمر 4 سنوات، واستمع رجال المباحث لأقوال والده الذي لم يتهم أحدا بالتسبب في غيابه.


وبإجراء التحريات وفحص كاميرات المراقبة،  تبين أن ابن عم الطفل المختفي، يبلغ من العمر 11 سنة، يعاني من عدم اتزان نفسي، وأنه كان بصحبته قبل اختفائه.

وتوصلت التحريات إلى أنه اصطحب الطفل، خلال اللعب معه، ودفعه بمياه رشاح مجاور لمسكنه، مما أسفر عن غرقه، وعقب البحث عن الجثة تم العثور عليها، فتم مناظرتها  ونقلها إلى المشرحة تنفيذا لقرار النيابة العامة، والتحفظ على الطفل المتهم، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.