ads
ads

التفاصيل الكاملة للاستيلاء على 3 أطنان حديد مستخدم في مشروع القطار الكهربائي الجديد

القطار الكهربائي الجديد
القطار الكهربائي الجديد
ممدوح صادق

أحالت جهات التحقيق 4 متهمين للمحاكمة الجنائية بواقعة الاشتراك في الاستيلاء على حوالي 3 أطنان ونص من الحديد المستخدم في مشروع القطار الكهربائي الجديد (المونوريل).

تضمنت أوراق القضية والتي حملت رقم 5243 لسنة 2021 جنايات بولاق أبو العلا، أسماء ومهن 4 متهمين بالقضية والتي جاءت بياناتهم كالآتي: 
( ت.ع.ع – 42 سنة – مشرف فني تنفيذي بشركة مقاولات شهيرة، وم.م.ع – 42 سنة – مالك شركة توريدات عمومية، وم.ف.ف – 34 سنة – عامل خردة، وع.ع.ع – 23 سنة – سائق).

وأسندت جهات التحقيق للمتهم الأول جريمة الاستيلاء بغير حق وبنية التملك على مهمات الشركة جهة عمله بصفته موظفا عاما "مشرف فني تنفيذ بشركة مقاولات شهيرة".

وأفادت التحقيقات، بأن المتهم الأول استولى على 3 أطنان و845 كيلو جراما من مهمات حديد التسليح المملوكة للشركة والمستخدمة في مشروع القطار الكهربائي الجديد "المونوريل" منطقة السادس من أكتوبر والبالغ قيمتها "73 ألفا و226 جنيها و10 قروش" وكان ذلك خلسة.

وأوضحت التحقيقات، أن المتهم الأول استغل مقتضيات وظيفته كونه مُشرفاً على أعمال الحدادة والصبات الخرسانية بالمنطقة الثالثة بالخط السابع بالمشروع واستأثر لنفسه بتلك الكمية من مهمات حديد التسليح المستخدمة بالموقع محل عمله وحملها - بواسطة آخر حسن النية - على المركبة الخاصة بالمتهم الرابع لإخراجها من الموقع فتمكن بذلك من الاستيلاء على تلك المهمات لنفسه بنية تملكها.

ووجهت النيابة العامة للمتهمين من الثاني وحتى الرابع جريمة الاشتراك مع المتهم الأول بطريقتي الاتفاق والمساعدة فى ارتكاب الجريمة والاستيلاء على حديد تسليح المستخدم في مشروع القطار الكهربائي الجديد "المونوريل".

وأوضحت التحقيقات، أن المتهمين الثاني والرابع انتقلا الى الموقع مقر عمل الأول بواسطة المركبة بقيادة الرابع وقاما بشراء تلك المهمات منه بمبلغ "23 ألفا و200 جنيه ، وحملاها على المركبة منتقلين إلى حيث تواجد المتهم الثالث والذي قام بشرائها منهما بثمن بخس  بمبلغ " 26 ألفا و500 جنيه " على الرغم من علمه بأن الحديد مستولى عليه من شركة المقاولات الشهيرة.

وردت معلومات من أحد المصادر السرية بقيام بعض الأشخاص ببيع مهمات حديد تابعة ‏لأحد المشروعات القومية بدائرة القسم وبالانتقال إلى مكان تواجدهم أبصر المتهمين من ‎‏الثاني إلى الرابع ومعهم تلك المهمات محملة على المركبة قيادة الأخير وتم ضبطهم، واعترفوا له بحصولهم على الحديد من المتهم الأول لبيعها للثالث الذي اعترف بشرائها منهما وبالانتقال إلى موقع المشروع، تم ضبط المتهم الأول ومعه مبلغ "19 ألف جنيه" واعترف أن الأموال التي بحوزته مقابل بيعه للمهمات المستولى عليها.

وتضمنت التحقيقات، أن المتهمين تمكنوا من تحميل المهمات المستولى عليها بواسطة احدى معدات الرفع بقيادة أحد العمال بالموقع والذي انصاع لتعليمات المتهم الأول كونه رئيسه في العمل دون غيره مستغلا انشغال فرد أمن الموقع بتفريغ حمولة مركبة أخرى بذات المكان.

واعترف المتهم الأول بالتحقيقات ببيع كمية حديد التسليح المضبوطة للمتهم الثاني مقابل مبلغ "23 ألفا و200 جنيه" استلم منه مبلغ "19 ألفا" وقت البيع وهو المبلغ المضبوط معه.

كما اعترف المتهم الثاني بالتحقيقات بصداقته المتهم الأول والذي هاتفه قبل الواقعة بعشرة ‏أيام لاطلاعه على وجود كمية من مهمات الحديد يرغب في بيعها وطالبه بالحضور إلى الموقع بمقر عمله بمنطقة السادس من أكتوبر فانتقل يوم الواقعة بصحبه المتهم الرابع وحمل تلك المهمات على المركبة قيادة الأخير ثم باعها للمتهم الثالث.

واعترف المتهم الثالث بالتحقيقات بشرائه الحديد بمبلغ "26 ألفا و500 جنيه" من المتهم الثاني وفي حضور المتهم الرابع.

واعترف المتهم الرابع بالتحقيقات بانتقاله لمكان الموقع محل عمل المتهم الأول بصحبة المتهم الثاني فقاما بتحميل مهمات الحديد بموافقة المتهم الأول ثم باعا تلك المهمات للمتهم الثالث كونه أحد أقربائه.

وقال سائق معدة الرفع بتحقيقات النيابة العامة بقيامه بتحميل مهمات الحديد محل الواقعة على المركبة قيادة المتهم الرابع بتعليمات من التهم الأول والذي انصاع لتعليماته كونه رئيسه المباشر الذي وجبت عليه طاعته.