رئيس التحرير
خالد مهران
count
count
count

تحذير للحاصلين على جرعة واحدة من اللقاح.. أكثر عرضة للإصابة بـ«أوميكرون»

اوميكرون
اوميكرون


وجه الدكتور أمجد الحداد، رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح، تحذيرًا شديد اللهجة إلى الأشخاص الذين لم يتلقوا الجرعة الثانية من اللقاح الخاص بفيروس كورونا، موضحًا أنهم أكثر عرضة للإصابة بالمتحور "أوميكرون"، لأن أصحاب الجرعة الواحدة ليس لديهم المناعة الكافية ضد هذا المتحور.

وأضاف، أن جرعتي اللقاح تعمل على تحفيز الجهاز المناعي لدى الإنسان، ما يساعد على إنتاج أجسام مضادة بصورة أكبر بالجهاز المناعي، لها القدرة على مقاومة الفيروس وكل متحوراته الجديدة، وفي حالة الجرعة الواحدة لا تتكون الأجسام المضادة بالقدر الكافي لمقاومة الفيروس مما يزيد من فرص الاصابة.

وأوضح رئيس قسم الحساسية والمناعة بهيئة المصل واللقاح، أن اللقاح يحد من انتشار الفيروس، بالإضافة إلى أنه يعمل على منع ظهور سلالات جديدة من الفيروس، وهناك اختلاف كبير بين كل من المناعة المكتسبة التي تكتسب بعد التعافي من الإصابة، والمناعة التي يمنحها اللقاح.

وتابع: "المناعة المكتسبة لا تستمر أكثر من شهر واحد بعد التعافي التام، أما مناعة اللقاح تستمر لفترات طويلة، حيث أن الأجسام المضادة المكتسبة بعد الإصابة، قليلة، مقارنة بالأجسام المضادة التي يكونها اللقاح".

وأشار إلى أن المتحور الجديد من فيروس كورونا أقل حدة من باقي المتحورات، إذ أن أعراض الإصابة تكون خفيفة، ولكن علي الجانب الآخر يتمتع "أوميكرون"، بقدرة كبيرة على الانتشار، إذ يفوق باقي متحورات الفيروس بـ70 مرة.