ads
ads

أطباء المنيا الجامعي يستخرجون سيخا حديديا من وجه طفل

النبأ
ماهر المنياوى
ads


نجح أطباء مستشفى المنيا الجامعي في استخراج سيخ حديد دخل في وجه طفل صغير، وخرج جزء منه من جانب عينه اليسرى، حيث تعد العملية من العمليات الصعبة والنادرة.

وأعلنت جامعة المنيا نجاح العملية التي قام بإجرائها كل من الأطباء:  مصطفى سيد بكر مدرس مساعد جراحة التجميل بطب المنيا، بمعاونه الدكتور أحمد عادل، والدكتور بيجول شكرى، وفريق من أطباء التخدير متمثلين فى الدكتورة شدوى ربيع  مدرس التخدير، والدكتور أحمد وفدى سويسى مدرس مساعد التخدير، وتعاونه الدكتورة رويدا نبيل، والدكتزرة مروة طلعت تحت رعاية الدكتورة أمانى خيرى رئيس قسم التخدير. 


وقدم الدكتور مصطفى عبدالنبي، رئيس جامعة المنيا، الشكر للأطباء، وأكد أن ذلك مانعهده في قسم التجميل من تواجده المستمر فى أوقات الشدائد وتميزه الدائم فى إنقاذ حياة المرضى.