ads
ads

الأمم المتحدة تدعو لوقف فوري لإطلاق النار في إثيوبيا

النبأ
متابعات
ads


دعت الأمم المتحدة صباح اليوم، الخميس، إلى وقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار في إثيوبيا.


جاء ذلك في تغريدة للأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو جوتيريش، عبر حسابه الرسمي على تويتر.


ووجه "جوتيريش" نداء عاجلا ، من العاصمة الكولومبية بوجونا، لأطراف الصراع في إثيوبيا من أجل وقف إطلاق النار فورا ودون قيد أو شرط.



وقال، خلال زيارته لكولومبيا لإحياء ذكرى خمس سنوات على توقيع اتفاق السلام فيها، إن "عملية السلام هنا في كولومبيا تلهمني لتوجيه مناشدة عاجلة اليوم إلى أطراف النزاع في إثيوبيا لوقف فوري وغير مشروط لإطلاق النار لإنقاذ البلاد جراء الصراع المستمر منذ عام بين الحكومة المركزية وجبهة تحرير شعب تيجراي".


يذكر أن الجبهة سيطرت على مقاليد الأمور في إثيوبيا لمدة 25 عاما قبل أن تنضم إلى صفوف المعارضة بعد انتخاب آبي أحمد رئيسا للوزراء في 2018، ثم عززت قواعدها في إقليم تيجراي، شمالي البلاد.


وأدى الصراع العام الماضي بين أديس أبابا وجبهة تحرير شعب تيجراي بشأن تأجيل الانتخابات الوطنية جراء جائحة فيروس كورونا، إلى العنف الجاري حاليا.


وقد أقام إقليم تيجراي انتخابات إقليمية، ضد رغبة الحكومة الوطنية ما أثار اشتباكات مستمرة منذ نوفمبر 2020.