ads
ads

وكالة ناسا تكشف عن سر غريب لكوكب المشترى

صورة تعبيرية
صورة تعبيرية
ads


قالت وكالة ناسا إن "البقعة الحمراء العظيمة" الملتفة والغامضة لكوكب المشتري تمتد إلى عمق أعمق بكثير مما كنا نعرفه من قبل.

وتأتي النتائج الجديدة من المركبة الفضائية جونو، التي حلقت بالقرب من جارنا، تعطي تفاصيل أكثر عن البقعة الحمراء أكثر من أي وقت مضى، حيث يقدمون معلومات جديدة حول المناخ على هذا الكوكب.

يمكن رؤية البقعة الحمراء العظيمة من الأرض كدائرة قرمزية منتفخة على سطح كوكب المشتري، ولكن عن قرب، حيث إنها عاصفة تدور على طول 16000 كيلومتر عبر الكوكب - كبيرة بما يكفي لابتلاع الأرض بأكملها - وهي مستمرة منذ مئات السنين.

لكن الدراسات الجديدة التي تبحث في الهيكل الرأسي للبقعة الحمراء العظيمة تمتد إلى أعماق الكوكب، كما تظهر أيضًا أن البقعة الحمراء العظيمة تعمل بالطاقة بواسطة نفاثات تمتد إلى عمق أكبر في الكوكب، وتكشف كذلك أن النقطة الحمراء العظيمة لا يزيد عمقها عن 500 كيلومتر ، بينما تمتد الطائرات نفسها على عمق 3000 كيلومتر.

يأمل العلماء أن يساعد البحث الجديد في حل أسئلة عميقة أخرى حول البقعة الحمراء العظيمة، بما في ذلك معرفة المزيد عن بنية الدوامات التي تتكون منها والعمليات التي تشغلها.