ads
ads

إيلون ماسك: سأضع حدا لنقص الرقائق عالميا

أيلون ماسك
أيلون ماسك
ads


قال إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة تسيلا للسيارات الكهربائية مؤخراً إن النقص العالمي في الرقائق الذي أثر على صناعة السيارات ينبغي أن ينتهي بحلول العام المقبل بفضل إنشاء مصانع جديدة لأشباه الموصلات، وفقاً لتقرير نشره موقع Gizmo China. 

ويواجه العالم أزمة مستمرة متعلقة بنقص أشباه الموصلات، وقد أثرت على شتى الصناعات في جميع أنحاء العالم.

ويأتي إنتاج السيارات من ضمن القطاعات الأكثر تضرراً من هذا النقص، حيث تعطل كلياً لدى علامات تجارية معينة بسبب قيود التوريد، وفقا لموقع الرؤية.

وقال ماسك في هذا الشأن: «توجد الكثير من معامل تصنيع الرقائق التي تم بناؤها. 

وأعتقد أننا ستكون لدينا قدرة جيدة على تقديم الرقائق بحلول العام المقبل». 

وجاء ذلك في جلسة مشتركة مع رئيس ستيلانتيس وفيراري جون الكان في أسبوع التقنية الإيطالي. واتفق كلاهما على دعم محتمل قادم من الطاقة النووية لتغطية احتياجات الطاقة العالمية المتزايدة.

كما أضاف ماسك أيضاً قائلاً: «أنا متفاجئ من ابتعاد بعض الدول مؤخراً عن الطاقة النووية، علماً أنها آمنة».

وبدأت مختلف شركات تصنيع الرقائق الكبرى منذ بداية أزمة النقص بالتوسع في قدراتها الإنتاجية لضمان ثبات إمداد أشباه الموصلات، لذلك من المتوقع أن يلبي العرض في نهاية المطاف الطلب الكبير.