ads
ads

حاول خاله إنقاذه.. القصة الكاملة لانتحار طالب الطب بجامعة شهيرة بمدينة 6 اكتوبر

جثة _ أرشيفية
جثة _ أرشيفية

أقدم طالب  بالفرقة الثانية بكلية الطب بجامعة شهيرة بمدينة 6 أكتوبر، بالقفز من الطابق الرابع داخل الجامعة بعدما قرر التخلص من حياته لمرور بأزمة نفسية ما أدى لمصرعه في الحال. 

وفور انتحار الشاب قامت الجامعة بمدينة 6 أكتوبر بالاتصال بالشرطة والإسعاف، وقامت قوات الشرطة بعمل حاجز حول موقع الحادث وطلبت التحفظ على كاميرات المراقبة التي كشفت دخول الشاب لمبني الجامعة بمفرده، وتوجه إلى الطابق الرابع بالجامعة وقام بإلقاء نفسه ليتخلص من حياته.

 

وكشفت تحريات المباحث ترك الطالب بكلية الطب رسالة لوالديه اللذان يعملان خارج البلاد يطلب فيها منهما مسامحته، تضمن محتواها: "شكرا على كل حاجة وأنا آسف" وما ان رأت والدته الرسالة انتابها القلق فاتصلت هاتفيا بشقيقها الذي يقيم بجوار الجامعة فأسرع للبحث عن ابن شقيقته في السكن الجامعي إلا أنه لم يعثر عليه فتوجه الى الجامعة وبالبحث عنه تبين وجود جثته بعدما قفز من الطابق الرابع. 

واكتشف رجال المباحث برئاسة المقدم إسلام المهداوي رئيس مباحث قسم أكتوبر أول ان الجثة لطالب بالفرقة الثانية بكلية الطب من محافظة دمياط ويقيم بسكن الطلاب المواجه للجامعة، وأشارت التحريات التي اجريت باشراف اللواء مدحت فارس مدير الإدارة العامة للمباحث والعميد عمرو البرعي رئيس مباحث قطاع أكتوبر أن الطالب يمر بضائقة نفسية منذ فترة ومنعزل دائم الجلوس بمفرده كما أنه لا يوجد لديه أصدقاء علاوة على وزنه الزائد الذي يصيبه بحالة نفسية سيئة وضغوطات الدراسة.


أكدت التحريات عدم وجود شبهة جنائية وتم تحرير محضر بالواقعة وأحيل للنيابة العامة التي تولت التحقيقات.