ads
ads

انتبه.. الاستيقاظ المُفاجىء من النوم يُعرض حياتك للخطر

الاستيقاظ المُفاجىء
الاستيقاظ المُفاجىء
فايدة سيد علي
ads

يستيقظ الكثير من الأشخاص كُل صباح على صوت المنبه، أو أحد أفراد الأسرة، ويكون ذلك بشكل مُفاجىء حيثُ يكون الشخص مُستغرقًا في النوم ، ما ينعكس عليه بظهور العديد من المُشكلات الصحية مثل ارتفاع ضغط الدم، وزيادة ضربات القلب، ويكون هذا التأثير السلبي على الأشخاص المُصابين ببعض الأمراض المُزمنة مثل مرض السُكري، والأمراض النفسية، والعصبية مثل القلق الدائم، ما ينتُج عنه الإصابة بالجلطات في شرايين القلب.
   
وفي دراسة أجراها المعهد الوطني للصحة الصناعية في اليابان، أتيحت للمشاركين الذين أجبروا فجأة على الاستيقاظ حيث لوحظ  ارتفاع ضغط الدم و معدل ضربات القلب لديهم عن هؤلاء المسموح لهم للاستيقاظ في وقتهم دون مفاجأة.

وتُوضح الدراسة أن التغييرات الطفيفة في الجسم التي تحدث أثناء النوم تجعلنا عرضة للخطر في ساعة مبكرة والتنبيه الصوتي المفاجئ يفاقم هذا الخطر، خلال الجزء الأخير من الليل، تصبح التقلبات في ضغط الدم ومعدل ضربات القلب والتنفس زائدة عـن المعتاد ، ما يدي إلى وجود نسبة مُحتملة للتعرُض للإصابة بجلطات الدم بسبب استمرار سماكة الدم نسبيًا للشخص النائم والتي تظل مُستمرة لفترة 10 دقائق بعد استيقاظ الشخص من النوم بشكل مُفاجىء.

وكذلك ارتفاع نسبة الأدرينالين بشكل كبير، ما يدي إلى الإصابة بالإجهاد المُزمن مع تكرار الاستيقاظ المُفاجىء من مرحلة نوم عميق، ما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، والشعور بالاكتئاب، وعدم القُدرة على التفكير، والشعور بفقدان الوعي.