ads
ads

بسبب 1500 جنيه.. والدة الطفلة «ضحى» تروي تفاصيل قتلها والعثور عليها داخل غرفة صرف صحي بالمنيا

النبأ
المنيا ــ ماهر المنياوي


« ابنتي لم ترتكب ذنبا».. بهذه الكلمات بدأت والدة الطفلة «ضحى أشرف» تروي تفاصيل مقتل ابنتها التي تبلغ من العمر 4 أعوام على يد جارتها.

وقالت والدة الضحية: «ابنتي تغيبت عن المنزل يومين وقمنا بالبحث عنها في كل مكان دون جدوي، فقدمنا بلاغًا لمركز شرطة مطاي التي تمكنت من العثور على ضحي داخل منزل أحد الجيران بعد أن عثرت عليها الأجهزة الأمنية، وما سمعناه أنها كانت داخل جوال بغرفة صرف صحي».

وأضافت الأم: «ضحى لم تتجاوز 4 سنوات ونصف خرجت قبل العثور عليها بيومين من المنزل بعد تناول وجبة الإفطار لتلعب على الرمال خارج المنزل، ثم عادت وطلبت كوب ماء وأخذته في يدها وخرجت، ومضى الوقت ولم تعد ضحى إلى المنزل فخرجت للبحث عنها ولكنى لم أعثر عليها، فقمت بإبلاغ أشقائي الذين حضروا إلى المنزل، وحررنا محضر تغيب في مركز الشرطة، وبدأنا رحلة البحث عنها في الترع والزراعة ومنازل الجيران ولكن لم نجدها، إلى أن عثرت الأجهزة الأمنية على ابنتي داخل منزل مجاور لنا».

وتابعت والدة المجني عليها: «المنزل الذي عثر داخله على جثة ابنتي تقيم فيه فتاة تبلغ من العمر 22 عامًا يوجد بيني وبينها خلاف على مبلغ مالي قيمة جمعية دخلناها معا، وكان زوجي قد توفى قبل اختفاء ابنتي بـ15يومًا، وأنا كنت في حاجة لهذا المبلغ وعندما طلبته منها رفضت ومن هنا حدث الخلاف، لكن لم أكن أتوقع أن تقوم بقتل ابنتي بهذا الشكل على الرغم أنى لم أتهم أحدا في البداية لكن بعد استخراج جثة ابنتي من منزلهم اتهمتها بقتل ابنتي».


تحريات الشرطة أفادت، حسب كلام محامى أسرة المجنى عليها، أن المتهمة الأولى فى القضية اعترفت في محضر الشرطة بارتكاب الواقعة، وبعد العرض على النيابة اعترفت أيضا ثم في إعادة العرض مرة أخرى أنكرت ارتكاب الواقعة.


وأضاف المحامي، أن تحريات المباحث أفادت بأن المتهمة في الواقعة هي جارة المجنى عليها ويوجد خلافات مالية بين والدة المجنى عليها والمتهمة.


وأكد هاشم ربيع، خال المجني عليها، أن شقيقته اتصلت به وأخبرته بتغيب ابنتها فحضرت مع أشقائه والجيران للبحث عن الطفلة إلا أنهم لم يجدوا لها أثرا، وتمكنت الأجهزة الأمنية من العثور على الطفلة في منزل الجيران حيث تم استخراجها من غرفة صرف صحي وكان بها آثار خنق.


وطالبت أم المجني عليها بالقصاص العادل من مرتكبة الواقعة فتلك طفلة صغيرة لم تتجاوز 4 سنوات ونصف لم ترتكب أي ذنب.


بدأت الواقعة بتلقي أجهزة الأمن بالمنيا بلاغًا بتغيب الطفلة «ضحى أشرف» 4 سنوات ومقيمة بشرق مطاي شمال محافظة المنيا، وعلى إثر هذا البلاغ تحركت أجهزة الأمن برئاسة اللواء محمود خليل، مساعد وزير الداخلية لأمن المنيا،  واللواء خالد عبد السلام، مدير إدارة البحث الجنائي، الذى كلف فريق البحث برئاسة المقدم حازم الحينى رئيس مباحث قسم شرطة مطاى، بكشف غموض تغيب الطفلة.


وتوصلت أجهزة البحث الجنائي إلى أن هناك جريمة خطف وقتل للطفلة «ضحى» وأن وراء ارتكاب الجريمة المتهمة «منار. ب» ربة منزل 22 سنة، ومقيمة بذات الشارع الذى تسكن فيه المجنى عليها، وأن سبب ارتكاب الجريمة خلاف مالي بين والدة المجنى عليها انتهت بواقعة الخطف والقتل، وتحرر عن الواقعة المحضر رقم 2921 لسنة 21 جنح مركز مطاي.