ads

لجنة الفتوى بالأزهر تصدر فتوى هامة بخصوص رمي الجمرات الثلاث

الأزهر الشريف
الأزهر الشريف

قالت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية الرسمية، إنه يشترط الترتيب في رمي الجمرات عند جمهور العلماء، بأن يبدأ الحاج بالجمرة الصغرى، التي تلي مسجد الخيف بمنى، ثم الوسطى، بعدها، ثم جمرة العقبة.


وأضافت لجنة الفتوى بمجمع البحوث الإسلامية، في إجابتها عن سؤال: «هل يشترط الترتيب في رمي الجمرات الثلاث أيام التشريق؟»، أنه يجب عند الجمهور «المالكية والشافعية والحنابلة» ترتيب في رمي الجمرات كشرط لصحة رمي الجمرات، في أيام التشريق الثلاثة.


وتابعت: فعلى الحاج أن يرمي الجمار الثلاث على الترتيب: أولا الجمرة الصغرى، التي تلي مسجد الخيف بمنى، ثم الوسطى، بعدها، ثم جمرة العقبة، يرمي كل جمرة منها بسبع حصيات، فلو خالف ورمى الوسطى قبل الصغرى، أو الكبرى قبل الوسطى وجب عليه إعادة رمي الوسطى والعقبة عندهم ليتحقق الترتيب.


أما مذهب الحنفية قال إن هذا الترتيب سنة، إذا أخل به يسن له الإعادة؛ لأنها مناسك متكررة، في أمكنة متفرقة، في وقت واحد، ليس بعضها تابعا لبعض، فلم يشترط الترتيب فيها، كالرمي والذبح.

وأفادت بأنه على ذلك في هذا المذهب تيسير على من وقع في الحرج بمضي الأيام، وهو المختار للفتوى.