ads

بالصور.. قصة تعرض «دكتورة» بالشرقية لحادث بشع على يد «ابن الأشراف»

سعيد عبد الهادي

دكتورة شيماء المجني
دكتورة شيماء المجني عليها

كشف المحضر رقم 9305 لسنة 2021 جنح قسم ثاني شرطة الزقازيق تفاصيل تعرض "دكتورة أشعة" لواقعة خطيرة.

ويوضح المحضر المقام من شيماء محمد محمد، 32 سنة، وتعمل دكتورة أشعة بمستشفى القنايات العام، أنها أثناء سيرها في شارع مستشفى العبور بالزقازيق يوم 1/6/2021، الساعة 2.20 مساءً، "لطشت" يدها بدون قصد "مرآة" سيارة تقف في الشارع "صف ثاني"، مضيفًا أنها رجعت لصاحب السيارة واعتذرت له، و"عدلت المرآة" بيدها، ثم واصلت سيرها في الشارع مرة أخرى، كما ظهر ذلك واضحًا بـ"كاميرات المراقبة" الخاصة بمحل ملابس "السلام شوبنج سنتر".

إلا أنها فوجئت بقيام صاحب السيارة ينطلق خلفها بسرعة جنونية، وقام بصدمها بمقدمة السيارة، ما تسبب في رفعها في الهواء وفر هاربًا، بينما ظلت المجني عليها ملقاة على الأرض، وتجمع المارة حولها وقاموا بنقلها للمستشفى لتلقي العلاج، وعمل تقرير طبي ومحضر شرطة بالواقعة، وتبين إصابتها بكسور مضاعفة في القدمين، وكدمات شديدة بالفخذين نتيجة الحادث الذي كاد أن يودي بحياتها لولا تدخل العناية الإلهية.

وبعرض المحضر على نيابة ثاني الزقازيق، تم إصدار قرار بضبط وإحضار المتهم، وبعد فحص بيانات السيارة مرتكبة الحادث، تبين أنها سيارة موديل "دايو رصاصي اللون"، تحمل لوحات معدنية رقم "ر. ع. أ 2311" ملك المدعو مصطفي إبراهيم عبد المنعم، موظف بالتنظيم والإدارة، ومقيم بقرية الأشراف مركز الزقازيق، ورغم صدور قرار من النيابة العامة بضبط وإحضار المتهم بصدم المجني عليها "شيماء محمد"، عن قصد، ولم يتم التحرك حتي هذه اللحظة لضبط المتهم، للتحقيق في الواقعة ومعرفة عم إذا كان مخمورًا أو مدمن مواد مخدرة.