ads

أصحاب العمر قتلوا صديقهم ودفنوا جثته في المزرعة بالشرقية.. اعرف الحكاية

جثة - أرشيفية
جثة - أرشيفية


كشف رجال مباحث العاشر من رمضان، لغز العثور على جثة شاب مدفونة في منطقة أرض المزرعة.


كانت البداية بورود بلاغ إلى قسم أول العاشر من رمضان، بعثور الأهالي على جثة شاب مدفونة بمنطقة أرض المزرعة.


على الفور تم الانتقال والمعاينة ونقل الجثة إلى مشرحة مستشفى التأمين الصحي تحت تصرف النيابة العامة.


بتشكيل فريق بحث لجمع المعلومات وإجراء التحريات اللازمة توصلت إلى قيام اثنين من أصدقاء المجني عليه بقتله والتخلص من جثته بدفنها في تلك المنطقة، بعد قيامهما باستدراجه بحجة توصيله وفي الطريق اعتديا عليه بالضرب بحجر على رأسه حتى سقط غارقًا في دمائه ودفنا جثته بأرض المزرعة لإخفاء جريمتهما واستوليا على هاتفه المحمول وقاما ببيعه لأحد المواطنين بمركز بلبيس.


بتقنين الإجراءات واستصدار إذن من النيابة العامة، تم ضبط المتهمين، وبمواجهتهما اعترفا بارتكابهما الواقعة، فتقرر حبسهما احتياطيًا على ذمة القضية.