ads
ads

«التعمير والإسكان» يدعم جامعة النيل الأهليةبـ18 مليون جنيه

محمد عرابي

ساهم بنك التعمير والإسكان بمبلغ يصل إلى 18 مليون جنيه، ضمن مبادرة تطوير ودعم جامعة النيل الأهلية التي تبناها البنك منذ عام 2016.


ويأتي ذلك كجزء من مساهمات البنك في دعم العملية التعليمية، وإيماناً منه بأن المساهمة في التطوير والارتقاء بالتعليم من ركائز التنمية البشرية، مما يساعد في خلق جيل جديد قادر على مواجهة تحديات المستقبل.


شملت المبادرة المشاركة في أعمال البناء والتشطيبات، بالإضافة إلى شراء الأجهزة والمعدات لإنشاء وتجهيز المعامل، وذلك حرصاً على استمرار مسيرة الجامعة في توفير فرص التعلم للطلاب بأعلى مستوى، وحصول الطلاب على مستوى تعليمي يضاهي ما تقدمه الجامعات العالمية الرائدة، بالإضافة إلى العمل في مجالات البحث العلمي والتكنولوجي.


وقال حسن غانم، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لبنك التعمير والإسكان، إن البنك يولي اهتماماً خاصاً لقطاع التعليم، فهو له النصيب الأكبر من إسهامات البنك في مجال المسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة، تماشياً مع عقيدة البنك بأن التعليم هو الركيزة الأساسية لتحقيق نهضة اجتماعية واقتصادية شاملة، وخلق جيل واعي قادر علي النهوض بمستقبل الوطن وتحقيق التنمية المستدامة.


وأكد على أن البنك يؤمن بأهمية الدور الذي تقوم به المؤسسات المالية والمصرفية في نطاق المسئولية المجتمعية والتنمية المستدامة، وضرورة المشاركة الفعالة مع مؤسسات المجتمع المدني غير الهادفة للربح لتقديم الدعم الاجتماعي لأكبر عدد من المستفيدين.


وأعرب غانم عن اعتزاز بنك التعمير والإسكان بالشراكة مع جامعة النيل منذ أكثر من 6 سنوات، نظراً للدور الريادي الذي تقوم به الجامعة في مجال البحث العلمي، ودورها الكبير في نهضة المجتمع لما تقدمه من مستوى تعليمي متميز للطلاب.