ads
ads

إصابة شرطي ومقتل متهم شديد الخطورة في تبادل لإطلاق النار مع الأمن بدمياط

النبأ
ممدوح صادق


أطلق أحد العناصر الإجرامية، النار بكثافة على قوات الشرطة، أثناء محاصرة مكان اختبائه، وبادلته القوات إطلاق النار، ما أسفر مع مصرعه وإصابة أمين شرطة.. جاء ذلك تنفيذًا لتوجيهات اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، بملاحقة وضبط الخارجين على القانون.

وردت معلومات أكدتها تحريات قطاع الأمن العام، بقيادة اللواء علاء الدين سليم مساعد وزير الداخلية، بمكان اختباء أحد العناصر الإجرامية «له معلومات جنائية»، ومحكوم عليه بإجمالى مدد حبس 62 سنة، ومقيم بدائرة مركز شرطة المنزلة بالدقهلية، وذلك بمكان اختبائه بمنزل كائن بدائرة مركز شرطة فارسكور بدمياط.

وعقب تقنين الإجراءات، تم استهدافه بحملة مُكبرة، برئاسة قطاع الأمن العام، ومشاركه إدارتى البحث الجنائى بمديريتى أمن «دمياط – الدقهلية»، مدعومة بمجموعات من قطاع الأمن المركزى، ولدى استشعاره بالقوات، بادر بإطلاق أعيرة نارية تجاه القوات، على الفور بادلته القوات بالمثل، مما نتج عنه إصابة أمين شرطة من قوة وحدة مباحث مركز شرطة دمياط، بعيار نارى وتم نقله للمستشفى.

كما نتج عن ذلك مصرع العنصر الإجرامى، إثر إصابته بعدة أعيرة نارية متفرقة بالجسم، وعثر بجواره على «بندقية آلية، طبنجة، 16 طلقة مختلفة الأعيرة»، وعثر بجوار المنزل على سيارة ملاكى، والتي يقوم باستخدامها فى تنقلاته.