ads

اللي عايز يتبسط وهيه وكدة يروح دريم لاند.. عمرو محمود ياسين يوجه رسالة نارية لجمهور "اللي مالوش كبير"

مسلسل اللي مالوش كبير_ أرشيفية
مسلسل اللي مالوش كبير_ أرشيفية
مي بدير

حالة من الحزن أنتابت جمهور مسلسل "اللي مالوش كبير"، بعد عرض الحلقة ال 29 وقتل "مينا" محمود حافظ، على يد "الخديوي" أحمد العوضي، بعد أن قرأ رسالة على هاتف شقيقة "مالك" محمود ياسين من صديقة "مينا" ليشك في أن "مينا" وراء قتل شقيقة.

ورفع "الخديوي" السلاح في وجهه واتهمه بقتل مالك ليغضب "مينا" ويقول له: "اقتلني ياخديوي طالما شاكك في صاحب عمرك، وأنه السبب في قتل أخوك"، ليطلق عليه الرصاص ويقتله ويدخل حمزة الخائن ويقول "مينا اللي خان وغدر".

وشهدت صفحة الفنان عمرو محمود ياسين، موجة غضب بعد قتل "مينا" على يد "الخديوي" مطالبينه بعدم إنهاء المسلسل نهاية حزينة.

ويرد عمرو محمود ياسين على منتقدينه قائلاً:" الدم بيجيب دم   والافترا والبلطجة عمرهم ما يحموا إنسان أو يضمنوا له حياة سعيدة أو مريحة اللي عايز يتوب  يتوب، بس مش بعد خراب مالطه.

وتابع قائلاً:"عشان كدة في شطر في التتر  بيقول واللي يختار غلط سكوته يدمره، بمعني ان اللي يختار  غلط ويفضل ساكت على غلطه، مع الوقت هيتدمر ودة اللي حصل  مع الخديوي  في الحلقتين اللي فاتوا  راح منه اخوه وراح صديق عمره  وراح  الجنين  اللي كان في بطن أمه دي النتيجة الطبيعية.


واستكمل قائلاً أما بقى اللي كان مستني قصة حب بين بلطجي كيوت وست حلوة ومتضايق وبيقولي احنا  بنتفرج عشان نتبسط وزعلانين مني قوي ف أحب أقولك، أن ده مسلسل تراجيدي،  ومش هخالف المنطق ولا ضميري عشان بعض الناس تتبسط انا مش بعمل نهايات على الكيف يا جماعة  انا بعمل النهاية اللي اشوفها منطقية واللي عايز  يتبسط  وهيه وكده  يروح دريم  لاند مثلاً.


يذكر أن مسلسل "اللى ملوش كبير"، تأليف عمرو محمود ياسين، وإخراج مصطفى فكرى، وإنتاج شركة سينرجى، وبطولة ياسمين عبد العزيز وأحمد العوضى، وخالد الصاوى، وأحمد سعيد عبد الغنى، ودنيا عبد العزيز، ومحمود حافظ، وإيمان السيد، وبدرية طلبة وعايدة رياض وفتوح أحمد وأحمد الرافعى وأحمد عبد الله محمود، ومحمود ياسين "جونيور" وهدى الإتربى، وتدور أحداثه فى إطار اجتماعى أكشن.