ads

تفاصيل زيارة مسؤول سوداني لمعهدي الصحة الحيوانية والأمصال واللقاحات البيطرية

النبأ
فتحي زرد
ads

تفقد الدكتور حافظ إبراهيم وزير الثروة الحيوانية بدولة السودان، يرافقه الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، والدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية، والوفد المرافق من وزارة الثروة الحيوانية السودانية، معهد بحوث الصحة الحيوانية، والأمصال واللقاحات البيطرية، في إطار التعاون المشترك وتبادل الخبرات تنفيذا لما تم الاتفاق عليه بين الجانبين المصري والسوداني، خلال الاجتماع الذي عقده السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، ووزير الثروة الحيوانية السوداني.

وقال الدكتور محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية، ان ذلك يأتي في ضوء التعاون المشترك بين مصر والسودان في مجالات الانتاج الحيواني، حيث تم الاتفاق خلال الاجتماع الذي عقده وزير الزراعة الزراعة واستصلاح الأراضي، ووزير الثروة الحيوانية السوداني، بأن يشمل التعاون، المشترك بين البلدين فى كافة النواحي المتعلقة بهذا المجال بجانب تبادل الخبرات العلمية واستيراد الحيوانات وتداول اللقاحات المصرية لديهم.

واستعرض الدكتور ممتاز شاهين مدير معهد بحوث الصحة الحيوانية، خلال زيارة الوفد للمعهد المهام والاختصاصات والخدمات التي يقدمها المعهد والدور المجتمعي وخاصة حمايه الثروه الحيوانيه والداجنه والسمكيه من الامراض الوبائيه وحمايه الصحه العامه وصحه الانسان والبيئه، بما يساهم في توفير غذاء صحي وآمن للمواطن وتحقيق الامن الغذائي في مصر، مشيرا الى ان ذلك يتم من خلال معامل المعهد والمعتمده دوليا، والتي تساهم في التشخيص السريع باحدث وادق الاجهزه.

وتفقد الوزير السوداني ايضا مركز التميز لسلامه الغذاء في افريقيا بالمعمل المرجعي لسلامه الغذاء بالمعهد ومعامل الفيروسات عاليه الخطوره ومركز التدريب ومركز حيوانات التجارب،وايضا المعمل المرجعي للدواجن.

وخلال زيارة معهد بحوث الأمصال واللقاحات البيطرية، تفقد الوزير السوداني مصنع إنتاج لقاحات حيوانات المزرعة، والذي تم تجهيزه بأحدث الأجهزة بالمواصفات المعملية العالمية الحديثة BSL3 وBSL2، حيث يقوم بإنتاج اللقاحات السيادية مثل: لقاح الحمى القلاعية وحمى الوادي المتصدع وغيرها من اللقاحات، كمصدر أساسي للدخل القومي.

وتفقد الوحدات المختلفة بالمعهد، ومصنع إنتاج لقاحات أنفلونزا الطيور الذي يعمل بأحدث الأجهزة بمستوى الأمن والأمان الحيوي، ويحوي أحدث ماكينة لفرز البيض على مستوى العالم بطاقة 40 ألف بيضة فى الساعة.
 
واكد الدكتور محمد سعد مدير المعهد أن عمليات الإنتاج لهذه اللقاحات تسهم بشكل كبير وأساسي فى تنمية الثروة الحيوانية والداجنة، لافتا الى انه يتم تصدير لقاحات المعهد لعدد من الدول العربية والإفريقية، واستعرض مدير المعهد ما تم إنجازه خلال الفترة الماضية، لافتا الى انه تم تشغيل الوحدة الخاصة باستخدام الخلايا المعلقة، وأن المعهد حقق طفرة إنتاجية فى السنوات الأخيرة اكتر من 73 لقاح و16 لقاح جديد تم تسجيلهم مما انعكست الزيادة على المستوى المحلي وزيادة التصدير ويتم اخد اي عترات حديثة من معهد بحوث الصحة الحيوانية، باعتبارها الجهة المنوطة بالعزل وإرسال المعزولات للمعهد لعمل اللقاح اللازم.

واوضح ان المعهد حصل علي شهادات الايزو 17025 و 9001 معتمدة من الايجاك .والGMP من الايسرتا.

ومن جهته أشاد وزير الثروة الحيوانية بدولة السودان بالتجهيزات الحديثة بالمعامل، والتي تعد على أحدث مستوى، مؤكدا على ضرورة حث الباحثين وتشجيعهم لتقديم كل ما هو جديد في هذا المجال، وضرورة صقل مهاراتهم وتدريبهم على أحدث الوسائل العلمية الحديثة، وإيفادهم لبعثات تدريبية وتعاون مثمر بين البلدين.