ads

لمنع الملئ الثاني.. السودان تكشف عن تنسيقها مع مصر بشأن سد النهضة وحقيقة اللجوء للخيار العسكري

سد النهضة
سد النهضة
عبدالهادي أبوطالب
ads

أكدت حكومة السودان، اليوم الجمعة، أنها قادرة على إرغام إثيوبيا على عدم الملء الثاني لخزان سد النهضة دون اتفاق، متهمة إثيوبيا بالسعي لـ"فرض الهيمنة وتركيع الدول الأخرى".

وقالت وزيرة الخارجية السودانية، مريم الصادق المهدي، في مقابلة مع "بي بي سي" في الخرطوم، إن الخلافات بشأن سد النهضة يمكن حلها خلال ساعات إذا توفرت الإرادة السياسية.

وأوضحت المهدي أن موقف السودان ثابت بضرورة التوصل إلى اتفاق ملزم وشامل، متهمة إثيوبيا بأنها لا ترغب في ذلك وإنما تسعى لـ"فرض الهيمنة وتركيع الدول الأخرى".

وشددت على وجود تنسيق بين السودان ومصر على أعلى المستويات بشأن سد النهضة، مؤكدة أن التنسيق يتم بصورة مستمرة وكبيرة لمنع إثيوبيا من ملء خزان السد دون اتفاق.

واستبعدت المهدي اللجوء إلى الخيار العسكري إذا استنفدت كل الخيارات المتاحة، مشيرة إلى أن السودان سيواصل التصعيد السياسي والقانوني عبر اللجوء إلى مجلس الأمن الدولي والتحكيم الدولي.

وفي وقت سابق، وصفت المهدي سد النهضة بأنه بمثابة "سيف مرفوع على رقاب السودانيين"، مؤكدة أن العامل الأساسي في مفاوضات السد هو مصلحة السودان أولا وأخيرا دون انحياز إلى أي طرف على حساب مصلحة البلاد.