ads

غموض حول قرار إنهاء العام الدراسي بالمعاهد الأزهرية

طلاب الأزهر
طلاب الأزهر

كشف الدكتور محمد الضويني، وكيل الأزهر الشريف، موقف المراحل التعليمية بقطاع المعاهد من القرارات الأخيرة الخاصة بالتربية والتعليم والمتعلقة بإنهاء الفصل الدراسي الثاني وموعد إجازة نهاية العام لصفوف النقل.

 

وقال "الضويني"، إن الأزهر الشريف يدرس الأمر لبحث موقف الفصل الدراسي الثاني وإجازة نهاية العام، بالنسبة لصفوف النقل بقطاع المعاهد.


 هذا ومن المنتظر أن يعلن المجلس الأعلى للأزهر القرار النهائي بشأن مصير العام الدراسي، وفقا للمصادر داخل الأزهر ، فإن القرار المنتظر هو المضي قدما على قرارات التربية والتعليم واعتبار امتحانات شهر أبريل نهاية العام الدراسي لسنوات النقل.


كانت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أعلنت أنه بعد التشاور مع رئيس الوزراء والأجهزة المعنية وعلى رأسها وزارة الصحة والسكان، أن تكون نهاية شهر أبريل الجاري هي نهاية العام الدراسي لسنوات النقل من رياض الأطفال حتى الصف الثاني الثانوي، باستثناء الشهادتين الإعدادية والثانوية، بحسب بيان صحفي.

 

وتستكمل المدارس الدولية الدراسة والامتحانات حسب جداولها المخططة سابقًا مع التشديد على منح أولياء الأمور حرية الاختيار فيما يتعلق بحضور أبنائهم وأن تقتصر أيام الحضور على ٣ أيام بحد أقصى واستكمال التعلم أونلاين.

 

وسيتم نشر ضوابط تقييم طلاب التعليم الفني وضوابط تقييم المواد الغير مضافة للمجموع وضوابط تقييم الطلاب من ذوي الاحتياجات الخاصة قبل نهاية الأسبوع.

 

وتعرب الوزارة عن امتنانها بمرور العام الدراسي الثاني وسط جائحة كورونا وقد استكمل الطلاب القدر الأكبر من المناهج المقررة، وأتموا قدرًا مناسبًا من التقييم للمرور إلى العام الدراسي الأعلى وهو ما لم تتمكن منه دول كبيرة حول العالم.

 

وتطمئن الوزارة أولياء الأمور وطلابهم المقيدين بالشهادتين الإعدادية والثانوية أنها تبذل كل الجهود لاتمام امتحانات الشهادتين بيسر وبإجراءات تأمينية واحترازية للحفاظ على تكافؤ الفرص وعلى صحة وسلامة الطلاب والمعلمين والإداريين.