ads
ads

اعتداء تركي جديد على السيادة الليبية.. اعرف التفاصيل

تدريبات تركية للطلاب الليبيين
تدريبات تركية للطلاب الليبيين
أحمد عبد العزيز


فيما وصفه المراقبون بأنه اعتداء تركي جديد على السيادة الليبية، أعلنت وزارة الدفاع التركية، انتهاءها من تدريب طلاب عسكريين ليبيين، ينتسبون لما يسمى بـ"قوة مكافحة الإرهاب".

ونقلت وكالة أنباء "الأناضول"ن عن مصدر بوزارة الدفاع قوله إن العسكريين الأتراك، أنهو تدريب 90 طالبا ليبيا على  الرماية الميكانيكية، وإطلاق النار، وقتال الفرد الواحد، وعمليات الكوماندوز، والقتال والحماية في المناطق السكنية. 

وزعمت الوزارة أن برامجها تأتي استنادا إلى مذكرة التعاون العسكرية المبرمة بين فايز السراج رئيس حكومة الوفاق الوطني السابقة، ورجب أردوغان الرئيس التركي في عام 2019. 

من جهتها وصفت المحللة السياسية الليبية، إيناس أحميدة، التدريبات التي يجريها العسكريون الأتراك في ليبيا، بأنها اعتداء على السيادة الليبية، واختراق واضح لقرارات المجتمع الدولي، حتى تلك التي وافقت أنقرة عليها، وأعلنت الالتزام بتنفيذها.

ودعت "أحميدة" المجتمع الدولي إلى التصدي للخروقات التركية في ليبيا، لمنعها من تقويض جهود إحلال السلام في البلاد.