ads
ads

«كنت واخد برشام».. اعترفات صادمة لـ«متحرش أتوبيس الجيزة»

تحرش - تعبيرية
تحرش - تعبيرية
إبراهيم بكري
ads


أدلى المتهم بارتكاب فعل فاضح أمام فتاة داخل أتوبيس خاص بهيئة النقل العام بالدقي في الجيرة، باعترفات تفصيلية أمام النيابة العامة. 

وقال المتهم، إنه كان يتربص بالفتاة وعندما وجدها تجلس بمفردها في نهاية الأتوبيس كان هو يجلس في المقعد المجاور لها في الناحية الأخرى، ثم تحرش بها عن طريق ممارسة الفعل الفاضح أمامها، وظل هكذا حتى صرخت الفتاة أمام الركاب، وأخبرتهم بما فعله، فتدخل الركاب وقاموا بإنزاله من الأتوبيس.

وأضاف المتهم، في تحقيقات النيابة، أنه ارتكب جريمته تحت تأثير المخدرات: «كنت واخد برشام، ومكنتش مركز في تصرفاتي، عشان كده لقيت الفتاة لوحدها لما وجهت لها نظرات كتير ما كانش لها رد فعل عشان كده كملت التحرش بها».

ولفت إلى أنه مارس الفعل الفاضح أمام الفتاة في محاولة منه لاستمالتها حتى يقيم معها علاقة، لكنها قامت من مكانها وصرخت في المتهم فتجمع الركاب وأوقف السائق الأتوبيس حتى انتهى الأمر بقيام الركاب بإنزاله من الأتوبيس، قبل أن يستكمل رحلته.

وأشار المتهم إلى أنه استقل الأتوبيس من الهرم بالقرب من مكان سكنه في الجيزة وقت تحرك الأتوبيس، كان عدد الركاب فيه قليلًا، وكانت الفتاة تجلس على مقعد مخصص لفردين بينما كان المتهم يجلس على مقعد فردي في الناحية الأخرى، وأنه استغل قلة عدد الركاب في الأتوبيس وتحرش بالمجني عليها.

تداول عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الفيديوهات، صورتها إحدى الفتيات من داخل أتوبيس خاص بهيئة النقل العام بمحافظة الجيزة، تضمن أحد الأشخاص أثناء محاولته التحرش بها.

 
وأظهرت الفيديوهات المتداولة أحد الأشخاص  خلال فتح «سوستة بنطلونه» أمام الفتاة وممارسة أفعال غير أخلاقية، وهو ما قامت الفتاة بتصويره، قبل أن تخبره بأنها صورته وأنها ستنشر ما فعله حتى ينال عقابه.


وجرى تشكيل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام، توصلت جهوده إلى تحديد المجني عليها، وتم التواصل معها هاتفياً وقررت بحدوث الواقعة أثناء استقلالها للأتوبيس من محطة مشعل بشارع الأهرام متجهة إلى الجيزة.