ads

أبرزها الاكتئاب.. خبير تنمية بشرية يكشف أخطر تداعيات الإصابة بفيروس كورونا

خبير التنمية البشرية، مؤمن الماجدي
خبير التنمية البشرية، مؤمن الماجدي
ممدوح صادق
ads

كشف خبير التنمية البشرية، مؤمن الماجدي، أن الظواهر المرتبطة بفيروس كورونا كوفيد-19، تصيب المناعة النفسية وتؤثر على الخلايا العصبية، وتشكل خطرًا على الصحة العقلية للمصابين، وتجعل أعدادًا أكبر من الأشخاص عرضة لحالات الاضطراب النفسي.

وبحسب «الماجدي» يعد الاكتئاب الذي يصيب المتعالي من كورونا أخطر تداعي، مشددًا على أهمية الدعم النفسي لمصابي كورونا.


وقال خبير التنمية البشرية، إن الإصابة بفيروس كورونا من أهم مصادر المعاناة من حالات القلق والاضطراب المزدوج ثنائي القطب (الاكتئاب الهوسي) في تقلبات مزاجية مفرطة، وأن العزل الصحي للمصابين بفيروس كورونا المستجد يزيد احتمالات الإصابة بالاضطرابات النفسية (الاكتئاب- القلق- التوتر) مما يتتطلب دعماً نفسياً واجتماعياً خاصةً لمن يعانون الفقر والبطالة وسكان العشوائيات.


كما أكد أن مصابي كوفيد-19، تتزايد لديهم الضغوط النفسية والاجتماعية بالأخص الأُسر الفقيرة والتي تعاني من ظروف سيئة، مما يزيد من خطر تعرضهم للإصابة بالأمراض النفسية، والدخول في حالة قلق والتفكير في إصابتهم بالفيروس وتأثيره على أوضاعهم الاجتماعية والصحية، خاصةً الأشخاص الذين عانوا في السابق من القلق والتوتر النفسي والاكتئاب، مما يفسر تزايد المشاكل الاجتماعية والأسرية مؤخراً.



واختتم مؤمن الماجدى، تصريحاته، نصح الجميع بضرورة العمل على تحقيق التوازن بين الاهتمام بالصحة العقلية للمواطنين، والحد من انتشار الفيروس، وضرورة تقديم الرعاية النفسية والاجتماعية لسكان المناطق النائية والفقيرة، لتحقيق الثقة بالنفس لزيادة المناعة والرضا بالقضاء والقدر، والتوكل والثقة بالله، ومعرفة نقاط القوة والضعف، وامتلاك الشجاعة وتوسيع المدارك، فالدعم النفسي للمصابين بالفيروس لا يقل أهميةً عن الأدوية التي تعالجهم منه.