ads
ads

آخر تطورات واقعة مقتل سيدة داخل شقتها على يد عاطل في المعادي

مقتل مسنة - أرشيفية
مقتل مسنة - أرشيفية
ads

قرر قاضى المعارضات بمحكمة جنح المعادى، تجديد حبس عاطل 15 يومًا على ذمة التحقيقات، لاتهامة بقتل مسنة لسرقة أموالها بمنطقة كوتسيكا في المعادي.

بدأت أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء نبيل سليم مدير مباحث العاصمة، إخطارًا من المقدم إسلام بكر رئيس وحدة مباحث قسم شرطة المعادي بورود بلاغ من الأهالى يفيد بالعثور على جثة «سيدة» مقتولة داخل شقتها بمنطقة كوتسيكا بدائرة القسم.

انتقل رئيس وحدة مباحث القسم ومعاونوه وباقي القوة المرافقة إلى مكان البلاغ وتبين من خلال التحريات والفحص وجمع المعلومات أن الجثة لسيدة تدعى «انشراح. ح»، 82 سنة، بائعة، تم إخطار النيابة العامة لمعاينة الجثة ونقلها إلى مشرحة المستشفى.

وتوصلت التحريات التي تمت بمعرفة ضباط وحدة مباحث القسم من خلال جمع المعلومات وتفريغ كاميرات المراقبة بمحيط البلاغ، إلى أن وراء ارتكاب الواقعة «كريم. ص»، 22 سنة، عاطل، وعقب تقنين الإجراءات وبإعداد الأكمنة اللازمة بأماكن تردده أمكن ضبطه.

وبمواجهته اعترف المتهم بارتكاب الواقعة، وأقر أنه كان يحتاج أموالًا للإنفاق على متطلباته الشخصية، ولعلمه السيدة كانت تحتفظ بمبالغ مالية من تجارتها في مجال الأعلاف بمسكنها، فخطط لسرقتها، وفي سبيل ذلك توجة إلى مسكنها بدعوى شراء أعلاف منها، وعندما فتحت المذكورة له باب شقتها دفعها ولدى مقاومتها له انهال عليه بالضرب وكتم أنفاسها ولم يتركها حتى سقطت منه على الأرض «جثة هامدة»، واستولى على حافظة نقودها وتبين له أن بداخلها 70 جنيها فقط لا غير ولاذ بالفرار إلى أن تم ضبطه.

وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات، والتي أمرت بحبس المتهم على ذمة التحقيقات مع مراعاة تجديد الحبس في موعده.