ads
ads

«يا بخت من وفق راسين فى الحلال».. فكرة جديدة للقضاء على «العنوسة» في أسوان

النبأ
الرشيدى خالد


أطلقت إحدى المجموعات المعروفة فى محافظة أسوان على مواقع التواصل الاجتماعى بـ«تجمع ستات كوم أمبو» مبادرة جديدة تحمل عنوان «يا بخت من وفق راسين فى الحلال»؛ بقصد تيسير الزواج ومحاربة العنوسة.

وقالت شيماء عبدالرازق، مؤسس المجموعة، إن الهدف من المبادرة تيسيرالزواج ومحاربة العنوسة التى أصبحت كابوسا يطارد قطاعا كبيرا من الفتيات، فكانت الفكرة أن نحدث دمجا بين جميع العائلات المتواجدة على مواقع التواصل الاجتماعي. 

وأوضحت «شيماء»، لـ«النبأ»، أن أزمة تأخر الزواج تكمن فى شقين الأول: أن الشاب يواجه صعوبة فى اختيار عروس حسب مواصفاته بسبب ضيق علاقاته الاجتماعية، والثانى أحيانًا تكون عائلة الفتاة غير اجتماعية ولا يستطع أحد الوصول إليهم، ولذلك حرصنا على إحداث تلاحم فى إطار فكرة تلتزم بالدين والقيم الأخلاقية مع الحفاظ على السرية ومراعاة العادات والتقاليد.

وأما بشأن الآلية المحكمة للتواصل من الطرفين لمعرفة المواصفات المطلوبة للبدء فى رحلة البحث عن الزوج أو العروس، فكان ردها كالآتى: أن يقوم الشاب أو الفتاة أو حتى الأهل بملئ الاستمارة التى تتضمن 13 شرطًا، وهي: «السن- الحالة الاجتماعية- عدد الأولاد إن وجد وأعمارهم- المؤهل- الوظيفة- البلد الأصل- بلد الإقامة- هل تقبل/ى الانتقال إلى محافظة أخرى- هل تقبلى التعدد- الطول- الوزن- البشرة- أهم المواصفات المطلوبة فى شريك الحياة» ثم يتم إرسالها إلى مشرف الجروب «الأدمن» لوضع البوست فى سرية تامة، للمتابعة، والرد على الحالة.

وأوضحت أنه في حال الوقوع على اختيار طرفين متوافقين وفقا لاستمارة الشروط الموضوعة سلفًا سوف تقام مقابلة «الرؤية الشرعية» فى منزل العروس، متمنية أن تكون فكرتها سببا في إسعاد المقبلين على الزواج وبناء مجتمعات أسرية جديدة.

«يا بخت من وفق راسين
«يا بخت من وفق راسين