ads
ads

طلب إحاطة حول إهدار المال العام داخل ديوان وزارة البترول

وزير البترول
وزير البترول
متابعات


تقدم النائب محمد عبد الله زين الدين عضو مجلس النواب بطلب احاطة الى المستشار حنفى جبالى رئيس مجلس النواب لتوجيهه الى المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية لتهربه من الإجابة على تساؤلاته وتساؤلات اعضاء البرلمان حول ملفات اهدار المال العام داخل ديوان عام الوزارة وشركات البترول بتعيين من خرجوا على المعاش بمسميات خبراء ومستشارين يحصلوا على ملايين الجنيهات.

وتساءل " زين الدين " عن اصرار وزير البترول والثروة المعدنية فى الاستمرار فى هذا النهج الخطير كما تساءل عن أسباب ضعف الوزير فى الخضوع والاستعانة بآلاف الموظفين الذين خرجوا على المعاش باستمرارهم فى العمل.

وطالب النائب محمد عبد الله زين الدين من وزير البترول الاستغناء عن جميع المحالين الى المعاش وتعيين الشباب فى وظائفهم بدلًا منهم للحد من مشكلة البطالة كما تساءل النائب محمد عبد الله زين الدين عن طريقة تعيين شباب الخريجين داخل قطاع البترول مشيرًا إلى أن الوزير لايعلن بل يصر على عدم وجود أي تعيينات للشباب بمختلف الشركات داخل قطاع البترول وشركاته ولكن الشباب المصرى خاصة من خريجى كليات الهندسة يجد العديد من زملائه من الخريجين الجدد داخل مختلف الشركات البترولية الكبرى فى الوقت الذى لايجد فيه الشباب من المتفوقين أى فرصة للعمل داخل القطاع وهو ما يؤكد ان هناك فسادًا كبيرًا ومافيا للتعيينات داخل قطاع البترول.

وتساءل زين الدين :"هل وزير البترول لديه علم بهذا الملف أم التعيينات داخل قطاع البترول تتم من خلف ظهره ومن خلال كبار القيادات داخل القطاع ومن الأقوياء من المحالين على المعاش والذين لانجد سببًا واحدًا من اصرار الوزير بالإبقاء عليهم متهما الوزير بالفشل فى مواجهة فساد ومافيا التعيينات واستمرار المحالين على المعاش داخل قطاع البترول".