ads
ads

الأمن العام يكشف لغز العثور على جثة "نجار دمياط"

جثة-ارشيفية
جثة-ارشيفية
سوزان الفلال

كشف قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية، غموض العثور على جثة ملقاة بالطريق بنطاق محافظة دمياط، وتبين بأن صديق الصحية وراء ارتكاب الواقعة لسرقة دراجة النارية ومتعلقاته.  

وتلقى مركز دمياط بلاغا بالعثور على جثة شخص مجهول بجانب الطريق (دمياط بورسعيد) دائرة المركز.  

وعلى الفور، تشكل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة مفتشى القطاع وضباط إدارة البحث الجنائي توصلت تحرياته إلى تحديد شخصية المجنى عليه نجار 20 سنة مقيم دائرة المركز" وأن وراء ارتكاب الواقعة نجار 24 سنة له معلومات جنائية مقيم بذات الناحية محل إقامة المجنى عليه.  

وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافه بمأمورية برئاسة قطاع الأمن العام أسفرت عن ضبطه، بمواجهته بما توصلت إليه التحريات أقر بها واعترف تفصيليًا بارتكابه الواقعة وقرر بسابقة عمله مع المجنى عليه بإحدى ورش الموبيليا ونظرًا لعلمه بإمتلاكه لدراجة نارية عقد العزم على التخلص منه وسرقة الدراجة.  

وفى سبيل تنفيذ مخططه قام باستدراجه ومقابلته بمكان العثور واستقل الدراجة رفقته وعقب ذلك تعدى عليه بالضرب بأجنة حديدية "أعدها مسبقًا" واستولى على الدراجة وهاتفين محمول ومبلغ 50 جنيه وقام ببيع الدراجة. وتم اتخاذ الإجراءات القانونية وباشرت النيابة العامة التحقيقات.