ads
ads

الصحة الروسية: تلقينا طلبات للحصول على 1.2 مليار جرعة من لقاح "Sputnik V"

النبأ
متابعات
ads


أعلنت وزارة الصحة الروسية، تلقي طلبات الحصول على أكثر من 1.2 مليار جرعة من لقاح Sputnik V من أكثر من 50 دولة، مع إنتاج إمدادات اللقاح للسوق العالمية من قبل الشركاء الدوليين في الهند والبرازيل والصين وكوريا الجنوبية ودول أخرى، حيث تتيح عقود RDIF مع شركاء دوليين إنتاج 500 مليون جرعة من لقاح Sputnik V خارج روسيا سنويًا.

وأوضحت في بيان لها، أن نتائج تحليل البيانات المؤقت الأول للقاح Sputnik V ضد COVID-19 في المرحلة الثالثة من التجارب السريرية أظهرت فعالية ومعدل نجاح بنسبة 92 ٪، بعد قياس النتائج 16 ألف تلقوا اللقاح مقسمة بين الأفراد الذين تم تطعيمهم وأولئك الذين تلقوا الدواء الوهمي.

ويشارك حاليًا 40 ألف متطوع في المرحلة الثالثة من التجارب، حيث تم تطعيم أكثر من 20 ألف منهم بالجرعة الأولى من اللقاح وأكثر من 16 ألف بالجرعتين الأولى والثانية من اللقاح، وطلبت مصر 25 مليون جرعة من اللقاح الروسي.

وأكدت أن سبوتنيك يعد التسجيل الأول في العالم للقاح كورونا في اغسطس بموجب آلية ترخيص استخدام الطوارئ، وتمت الموافقة حاليًا على التجارب السريرية لـ Sputnik V من المرحلة الثالثة وهي تخضع الآن في بيلاروسيا والإمارات العربية المتحدة وفنزويلا ودول أخرى ، بالإضافة إلى المرحلة الثانية والثالثة – في الهند.

وقالت إن لقاح Sputnik V يعتمد على منصة ناقلات للفيروسات الغدية البشرية والتي أثبتت أنها آمنة وفعالة بدون آثار جانبية طويلة المدى في أكثر من 250 تجربة إكلينيكية أجريت على مستوى العالم خلال العقدين الماضيين، و يكمن تفرد اللقاح الروسي في استخدام نوعين مختلفين من ناقلات الفيروسات الغدية البشرية التي تمكن من توفير استجابة مناعية قوية وطويلة الأجل بعد الحقن الثاني.

وأعلن المركز القومي لبحوث الأوبئة والأحياء الدقيقة بروسيا، أنه في سبتمبر الماضي تم إعطاء اللقاح لأول مرة لمجموعة من المتطوعين في المستشفيات الروسية. كما أكدت ملاحظة 10 الاف متطوع إضافي تم تلقيحهم يمثلون الأطباء وغيرهم من الفئات المعرضة للخطر في إطار الاستخدام المدني للقاح من التجارب السريرية ، معدل فعالية اللقاح الذي يزيد عن 90 %، ولم يتم تحديد أي أحداث سلبية غير متوقعة كجزء من البحث غير تعرض بعض الذين تم تطعيمهم لأعراض طفيفة قصيرة المدى مثل الألم في موقع الحقن والمتلازمة الشبيهة بالإنفلونزا بما في ذلك الحمى والضعف والتعب والصداع.

وأشار إلى أنه خلال التجارب السريرية ، تتم مراقبة سلامة اللقاح باستمرار ؛و يتم تحليل المعلومات من قبل لجنة المراقبة المستقلة المؤلفة من كبار العلماء الروس، وستستمر مراقبة المشاركين في الدراسة لمدة ستة أشهر وبعد ذلك سيتم تقديم التقرير النهائي.

وأوضح أن استخدام اللقاح حل فعال لوقف انتشار عدوى فيروس كورونا، وهو أداة رعاية صحية وقائية، وهذا هو أنجح طريق لهزيمة الوباء.

وأضاف: "نشر النتائج المؤقتة للتجارب السريرية بعد التسجيل التي تثبت بشكل مقنع فعالية لقاح Sputnik V يفسح المجال للتلقيح الشامل في روسيا في الأسابيع المقبلة، بفضل زيادة الإنتاج في مواقع التصنيع الجديدة ، سيتوفر اللقاح قريبًا لعدد أكبر من السكان، وسيؤدي إلى انخفاض الإصابات أولاً في روسيا ، ثم على مستوى العالم".

وقال كيريل ديميترييف ، الرئيس التنفيذي، صندوق الاستثمار المباشر الروسي أنه تم تأكيد سلامة اللقاحات القائمة على الفيروسات الغدية البشرية في أكثر من 75 منشورًا دوليًا وأكثر من 250 تجربة إكلينيكية أجريت خلال العقدين، وعند الحقن فان الفيروس التاجي نفسه لا يدخل الجسم لأن اللقاح يحتوي فقط على معلومات وراثية حول جزء من غلافه البروتيني الخارجي ، وهذا يلغي تماما احتمالية الإصابة بالعدوى نتيجة التطعيم بينما يتسبب أيضًا في استجابة مناعية ثابتة للجسم.

وأضاف: في 4 سبتمبر، نشرت مجلة The Lancet ، إحدى المجلات الطبية الرائدة في العالم ، ورقة بحثية حول نتائج المرحلة الأولى والمرحلة الثانية من التجارب السريرية للقاح والتي لم تظهر أي أحداث سلبية خطيرة واستجابة مناعية فعالة لأولئك الذين تم تطعيمهم.