ads
ads

بعد بيان «التضامن».. تصريحات جديدة للتأمينات بشأن صرف معاشات نوفمبر

اللواء جمال عوض
اللواء جمال عوض
ads


أعلن اللواء جمال عوض رئيس الهيئة القومية للتأمين الإجتماعي أنه إعتبارا من يوم الأحد الأول من نوفمبر سيتم البدء في صرف معاشات شهر نوفمبر لما يقارب من 10.5 مليون صاحب معاش و مستفيد بتكلفة اجمالية تقدر بـ18 مليارجنيه.
وأشار رئيس هيئة التامين الاجتماعي ،في تصريحات صحفية اليوم، إلى أنه إستمراراً لتنفيذ خطة الدولة للتيسير على أصحاب المعاشات وضمان سلامتهم و مواجهة تحدى فيروس /كورونا/ سيتم تقسيم صرف المعاشات للقائمين بالصرف من خلال منافذ الهيئة والبريد و البالغ عددهم 6.5 مليون مواطن إلى ثلاث شرائح إسوة بما تم بالأشهر السابقة ، مؤكدا أن خطة الصرف تشمل الصرف للشريحة الأولي والبالغ عددهم 2.4 مليون قائم بالصرف يومي الأحد و الإثنين الموافق الأول و الثاني من الشهر و الصرف للشريحة الثانية والبالغ عددهم نحو 2.4 مليون قائم بالصرف يومي الثلاثاء و الأربعاء الموافق الثالث و الرابع من نوفمبر، أما الشريحة الثالثة والبالغ عددهم 1.7 مليون قائم بالصرف إعتبارا من يومي الخميس الموافق الخامس من نوفمبر مع إتاحة الصرف لجميع أصحاب المعاشات و المستفيدين ممن يحملون بطاقات الصراف الآلي ATM الصرف من ماكينات الصراف الآلي المنتشرة علي مستوي الجمهورية بصرف المعاشات المستحقة إعتباراً من اليوم الأول من نوفمبر.
وأكد عوض علي أنه في إطار خطة الدولة لتحقيق الشمول المالي وتيسيراً علي أصحاب المعاشات تم توفير مندوبي البنوك المصرية بالتواجد داخل منافذ صرف الهيئة بحيث يُمكن لصاحب المعاش و المستفيد الحصول علي كارت ميزه أثناء قيامه بعملية الصرف علي أن يتم تنشيطها و الصرف من خلالها إعتباراً من الشهر التالي وتتيح تلك البطاقات لمستخدمها القيام بعملية الشراء وسداد كافة المستحقات الحكومية وأيضاً كافة الخدمات المصرفية التي يقوم البنك بإنتاجها مثل عمليات الإقراض.