ads
ads

"المهن الطبية": رفع الحد الأقصى للحالات الحرجة بمشروع العلاج لـ20 ألف جنيه

النبأ
متابعات
ads


قرر مشروع علاج اتحاد نقابات المهن الطبية، رفع الحد الأقصى لتحمل مشروع العلاج بالمستشفيات المتعاقد معها، أو المستشفيات الجاري التعاقد معها، للحالات الحرجة التي يتم وضعها على أجهزة التنفس الصناعي، وذلك بقيمة 20 ألف جنيه إضافية، على الحد الأقصى لتحمل المشروع والعضو والمٌقدرة قيمته بـ40 ألف جنيه.

وأوضح الاتحاد، أنه سيتحمل دفع هذا الفارق لمشروع العلاج، للمصابين بفيروس كورونا من أعضاء النقابات الأربعة “الأطباء البشريين، الصيادلة، أطباء الأسنان، الأطباء البيطريين”، فقط.

وكان قد أعلن الاتحاد موافقته على الاقتراح المقدم من الدكتور خالد سليم نائب رئيس الاتحاد ونقيب الأطباء البيطريين، على رفع الحد الأقصى لدعم وتغطية مشروع العلاج للأعضاء من أصحاب المعاشات من 40 ألف جنيه، لتصبح 45 ألف جنيه، وذلك للأعضاء فقط، دون أسرهم أو الورثة، مع الإبقاء على ثبات قيمة الاشتراك لتلك الشريحة لتصبح بنفس قيمة العام السابق.

يذكر أن قيمة اشتراكات المعاشات بمشروع العلاج العام الماضى هى: 580 جنيها، وللزوج أو الزوجة 725 جنيها، ولكل أبن 290 جنيها، وأحد الوالدين 990 جنيها، وهى نفسها الأسعار المُقرر الاشتراك بها هذا العام أيضا وفق قرار مجلس الاتحاد.