ads

دعوات لمقاطعة أدوية «سانوفى» الفرنسية للمرة الثانية خلال شهور

النبأ
متابعات
ads


انتشرت خلال الأيام الأخيرة دعوات بين الصيادلة والأطباء فى مصر، لمقاطعة الأدوية الفرنسية المتمثلة بنسبة كبيرة فى منتجات شركة سانوفى، أكبر شركات الأدوية الفرنسية العاملة فى مصر، وذلك ضمن الحملة الشعبية المنتشرة فى الدول العربية والاسلامية لمقاطعة المنتجات والبضائع الفرنسية، ردًا على اساءة رئيس الوزراء الفرنسي للإسلام ودعوته لنشر الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم.

وتُعد دعوة المقاطعة تلك، هى الحملة الثانية التى تتعرض لها شركة سانوفى داخل مصر خلال أشهر قليلة، بعد حملة المقاطعة الأولى التى دعا لها الكثير من الأطباء فى شهر مايو الماضي، ردًا على ما اعتبروه اهانة المدير الاقليمي للشركة نيبال دهبة للأطباء عبر حسابها الخاص على موقع تويتر، وهو الأمر الذى انتهى بتسريبات من داخل الشركة عن استقالة دهبة من منصبها.

وخلال الأيام الماضية نشرت الصفحات والمجموعات الخاصة بالصيادلة والأطباء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، دعوات لمقاطعة المنتجات الفرنسية، ونشر الصيادلة والأطباء أسماء أشهر الأدوية الفرنسية والتى تنتج معظمها شركة سانوفى، وبدائل تلك الأدوية.

وتحتل شركة سانوفى الفرنسية، المركز الثالث بين شركات الأدوية الأعلى مبيعًا داخل مصر طبقًا لتصنيف ims المخصص فى سوق الدواء، وتجاوزت مبيعات الشركة داخل مصر خلال العام الماضي 4 مليارات جنيهًا، وتنتج الشركة الكثير من الأدوية الهامة والمنتشرة بالسوق المصري.
دعوات لمقاطعة أدوية