ads
ads

قفلوها.. تفاصيل كارثية بشأن هجوم قرش على 3 زوار في محمية رأس محمد

قرش- أرشيفية
قرش- أرشيفية
ads


قال رئيس جهاز حماية الطبيعة بوزارة البيئة، محمد سالم، إن البيئة بدأت التحقيق لمعرفة الأسباب التي سببت هجوم سمكة القرش على ثلاثة من زوار محمية رأس محمد، مشيرًا إلى أنه سيتم إغلاق محيط الحادث بالمحمية، ومنع أنشطة الغوص لمدة 48 ساعة، كإجراء احترازي، لمنع تكرار الحادث، والتيقن من أنها ليست سلسلة من الهجمات.

وبحسب تصريحات صحفية لـ«سالم»  فأن المؤشرات الأولية تشير إلى أن الهجوم طبيعي، وليس سلسلة من الهجمات، كالتي حدثت في 2010، وأسفرت عن مقتل سائحة، وإصابة 4 آخرين، وكشفت النتائج وقتها، أن القرش تغذى على خراف نافقة، ألقيت من أحد المراكب بالمياه الإقليمية المصرية، ما جعله يسعى للمزيد.

وأشار رئيس جهاز حماية الطبيعة، إلى أن قرار صيد السمكة والبحث عنها، سيكون بناء على التحقيقات والدراسات التي ستجرى، مؤكدا أن وجود أسماك القرش بالشواطئ المصرية، أمر طبيعي، وليست أسماك دخيلة على الطبيعة المصرية.

وكانت وزارة البيئة، أعلنت في وقت سابق، ورود بلاغاً إليها يفيد بتعرض ثلاثة أفراد إلى هجوم من سمكة قرش بمنطقة رأس محمد بجنوب سيناء، ما أدى إلى إحداث بعض الإصابات بهم، وتطلب ذلك نقلهم إلى المستشفى لاتخاذ الإسعافات اللازمة لهم، والإجراءات المناسبة في هذا الصدد.
هذا وتقوم وزارة البيئة حاليًا، بإجراء كل التحقيقات اللازمة لمعرفة ملابسات الحادث، وفقا للبروتوكولات العالمية في هذا الشأن، لتحديد الأسباب التي قد تكون تسببت في هذا الحادث.

ads