ads
ads

قائمة «أبناء النواب» المرشحين للبرلمان.. «توريث أم أن ابن الوز عوام»

أحزاب القائمة الوطنية من أجل مصر
أحزاب القائمة الوطنية من أجل مصر
على الهوارى
ads

رصدت «النبأ» دفع حزب «مستقبل وطن» بعدد كبير من أبناء النواب السابقين، أغلبهم ينتمي للحزب الوطني المنحل، وبعضهم ينتمي لأحزاب تحسب نفسها على المعارضة مثل حزب الوفد، في الانتخابات البرلمانية، سواء على المقاعد الفردية أو في القائمة الوطنية التي تم تشكيلها من عدد من الأحزاب السياسية بقيادة حزب مستقبل وطن.

فهل هذا نوع من التوريث، أما أن «ابن الوز عوام» أم أنه تسليم للراية، وإلى أى مدى يصب ذلك في صالح الحياة السياسية والحزبية في مصر؟.

حسام المندوه

الدكتور حسام الحسيني نجل البرلماني السابق عن الحزب الوطني المندوه الحسيني، ويخوض «حسام» الانتخابات للمرة الأولى عن حزب «مستقبل وطن» عن دائرة بولاق الدكرور على مقعد الفردي.

والدكتور حسام المندوه الحسيني، هو وكيل كلية طب الأسنان بجامعة الأهرام الكندية، وعضو هيئة التدريس بجامعة قناة السويس، ونائب رئيس مجلس إدارة الحسام المتكاملة للغات.

محمود مصطفى

واستعان «مستقبل وطن» بالمرشح مصطفى محمود مصطفى، نجل عضو مجلس الشعب عن الحزب الوطني المنحل محمود مصطفى، لخوض الانتخابات على المقعد الفردي عن دائرة مركز وبندر قنا بمحافظة قنا، وهو يعمل محاسبًا.

رشاد البرتقالي

ويخوض المرشح محمد رشاد البرتقالي، نجل رشاد البرتغالي نائب الحزب الوطني بالجيزة، الانتخابات على مقعد الفردي بدائرة الحوامدية وأبو النمرس.

صلاح أبو الليل

ويخوض العقيد صلاح أبوالليل، نجل النائب السابق أبوالقاسم أبوالليل، الانتخابات عن حزب مستقبل وطن بدائرة أبوتشت بمحافظة قنا.

سماح صبيح

ودفع حزب «مستقبل وطن» بالمرشح على سماح صبيح لخوض الانتخابات على مقعد الفردي بدائرة منشأة القناطر، وهو نجل النائب السابق عن الحزب الوطني سماح صبيح.

حمدي دسوقي

وفي محافظة أسيوط دفع الحزب بالمرشح محمد حمدى دسوقى عن دائرة بندر أسيوط، وهو نجل النائب عن الحزب الوطني المنحل حمدى دسوقى، وكان نائبًا لعدة دورات لمجلس الشعب السابق.

كريم السادات

وفي المنوفية، دفع «مستقبل وطن» بالمرشح كريم السادات، نجل النائب السابق طلعت السادات، الذي كان آخر رئيس للحزب الوطني قبل صدور الحكم بحله عقب 25 يناير 2011.

وتقدم كريم طلعت السادات مرشح حزب مستقبل وطن عن دائرة "تلا - الشهداء" بأوراقه لخوض انتخابات مجلس النواب بمحافظة المنوفية.

وقال «السادات» في تصريحات خاصة إنه حصل على رمز القلم رقم 2 في الكشوفات الانتخابية.

ودشن كريم طلعت السادات حملته الانتخابية من أمام قبر والده بقرية ميت أبو الكوم بمركز تلا بالمنوفية.

وقال كريم السادات، في تصريحات صحفية عقب تدشين الحملة، إن اختيار قبر والده بداية لتدشين الحملة رسالة لكل الأهالي أنه يريد إحياء ذكرى والده واستكمال مسيرته وتاريخه وما قدمه لأهالي الدائرة، مؤكدا أن منزل والده بقرية ميت أبو الكوم مفتوح دائما.

وفي الوقت الذي ينافس فيه كريم طلعت السادات على انتخابات النواب على المقعد الفردي، عن حزب مستقبل وطن بالمنوفية، تكون عائلة السادات ممثلة في مجلسي النواب والشيوخ  حتى الآن بمقعدين، ولا يزال مقعد ثالث تتم المنافسة عليه من كريم طلعت السادات.

رحاب الغول

كما دفع حزب مستقبل وطن برحاب الغول على القائمة الوطنية في محافظة قنا، وهي ابنة النائب السابق عن الحزب الوطني، عبد الرحيم الغول، وهو من أشهر نواب الصعيد على الإطلاق، وقد شغل مقعد دائرة "نجع حمادى" لأكثر من ربع قرن، وهو ثاني أقدم برلماني بمجلس النواب، الذي توفي العام الماضي بعد أن كان نائبًا لمدة 40 سنة داخل المجلس، والملقب بنائب الصعيد ونائب القصب، ورحاب هي الابنة الكبرى للراحل عبد الرحيم الغول، ويلقبها المحيطون بأنها خليفة والدها، وهي تعمل وكيل وزارة بمجلس النواب، وفي عام 2016 تمت ترقيتها إلى درجة وكيل وزارة بقطاع الترجمة في مجلس النواب.

وقالت رحاب الغول في تصريحات لها، إنها تنتمي لقرية الشرقي بهجورة بنجع حمادي، وتخرجت في كلية الآداب قسم اللغة الإنجليزية بجامعة جنوب الوادي عام 1990، وكانت تتمنى أن تلتحق بعدها للعمل كمذيعة في التليفزيون، إلا أن رغبة والدها في ذلك الوقت هو الالتحاق للعمل بمجلس الشعب، وبدأت العمل بالمجلس في 1991 كمترجمة بقطاع الترجمة، وتدرجت حتى وصلت لدرجة مدير عام في 2012، وتمت ترقيتها من المجلس لدرجة وكيل وزارة بقطاع الترجمة.

رضوى الدربى

المستشارة والناشطة الحقوقية رضوى الدربي، الأمين المساعد للجنة القانونية والدستورية بحزب "مستقبل وطن" وهى ابنة النائب "ماهر الدربى"، رئيس لجنة الإدارة المحلية فى مجلس الشعب سابقا، وعمها النائب مصطفى الدربى، والذى مثّل أيضا دائرة "أبو تشت" بشمال قنا، وحفيده زكى الدربى من أوائل من شغل المقاعد البرلمانية بقنا.

وفاء رشاد خلف الله

ثم تأتي وفاء رشاد، بمدينة ودائرة نجع حمادى، وهى ابنة النائب رشاد خلف الله، وهى ناشطة تربوية ومعروفة بمواقفها من قضايا المرأة بصفة عامة، وتحظى بتأييد ملحوظ ومشترك بين السيدات والرجال على السواء.

علا محمد على

تردد اسم الدكتورة علا محمد على، ابنه القطب الوفدى الشهير "محمد على عبد المجيد"، ووالدتها أشهر وجه نسائى عمل بالسياسة بالصعيد وهى أول سيدة تترشح على مقعد برلمانى، وقادت العمل النسائى فى قنا 20 عاما متواصلة، وتعد الدكتورة علا من أبرز القيادات التى عملت بالمجلس القومى للمرأة، وهي قريبة جدا من السيدات البسيطات بمسقط رأسها وعلى مستوى المحافظة، وهى تشغل أمين صندوق أول نادى " فتيات " فى مصر.

مي كرم جبر

أعلنت مي كرم جبر، ابنة الكاتب الصحفى كرم جبر رئيس المجلس الأعلى للإعلام، عن ترشحها لانتخابات مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، ضمن القائمة الوطنية "من أجل مصر"، قطاع القاهرة وجنوب ووسط الدلتا.

يذكر أن «مي» تعمل صحفية وكاتبة بمؤسسة روزاليوسف.

أميرة أبوشقة

أعلنت الدكتورة أميرة أبو شقة، نائب رئيس حزب الوفد لشئون المتابعة والتخطيط، عن ترشحها باسم حزب الوفد عبر القائمة الوطنية لانتخابات مجلس النواب.

وعبر صفحة دشنتها على الفيس بوك أوضحت أنها هي منسق عام مبادرات "الوفد مع الناس" و"الوفد مع المرأة"، التي انتشرت في جميع ربوع البلاد وحظيت بإعجاب الشارع المصري.

وحصلت "أبو شقة" على عدة شهادات جامعية، منها: ليسانس الآداب قسم اللغة الفرنسية من جامعة القاهرة، وبكالوريوس إدارة الأعمال من جامعة أكتوبر للآداب والعلوم الحديثة MSA، وتدْرس حاليًا في الصف الثالث بكلية الحقوق جامعة القاهرة.

وتدرجت "أبو شقة" في المناصب الجامعية، حتى وصلت لمدرس مساعد في الاقتصاد والإحصاء بجامعة أكتوبر للآداب والعلوم الحديثة MSA.

وفي المجال الرياضي، حصلت "أبو شقة" على لقب بطلة مصر وإفريقيا في رماية الخرطوش، ووسام الرئيس عبد الفتاح السيسي من الدرجة الثانية.

سوسن حسني حافظ

تخوض سوسن حسني حافظ، ابنة البرلماني الحالي عن حزب الوفد، حسني حافظ، الانتخابات على القائمة الوطنية بالإسكندرية، الدائرة الرابعة المُمثلة لـ"قطاع غرب الدلتا"، ومقرها مديرية أمن الإسكندرية، ومخصص لها 42 مقعدًا، موزعين على 3 محافظات، هي "الإسكندرية 18 مقعدًا، والبحيرة 20 مقعدًا، ومرسى مطروح 4 مقاعد".

والتي ضمت، كلًا من: "أشرف رشاد عثمان، سعداوي راغب ضيف الله، سامح عبد المنعم السايح، رانيا سمير فهمي الجزايرلي، شيرين عيسى حامد عليش، شريفة خالد محمود، سحر طلعت مصطفى، أحمد جمال السجينى، وجيه ظريف كامل إسكندر، خالد أحمد محمد شلبي، عن حزب مستقبل وطن، منى محمد جمال الدين عمر، حزب حماة الوطن، أحمد السيد مهنى، حزب الحرية المصري، هبه الله سامي جورج حبيب، حزب المؤتمر، سوسن حسنى حافظ، حزب الوفد، طارق السيد محمود، محمد أحمد إسماعيل، مُستقلان، آيات حسين علي، حزب الشعب الجمهوري، راوية مختار محمود، حزب الإصلاح والتنمية".

محمد على الكيال

في السياق نفسه جاء اسم محمد علي الكيال، نجل النائب علي الكيال الذي وافته المنية فى البرلمان الحالي عن حزب «مستقبل وطن» دائرة سمالوط ومطاي بالمنيا.

يقول عبد الغفار شكر، رئيس حزب التحالف الشعبي السابق، إن ترشيح أبناء النواب السابقين وضع طبيعي، مشيرا إلى أن هناك عددا من أعضاء الحزب الوطني مرشحين، وهذا يؤكد أنه لم يحدث قطيعة مع نظام مبارك وأن الأوضاع القديمة ما زالت مستمرة في مصر، لافتا إلى أن هؤلاء إما عصبيات أو لديهم أموال ولديهم نفوذ، سواء كان هذا النفوذ نابع من المال أو من العصبية، وبالتالي ما يحدث هو توريث، وسوف يستمر هذا الوضع في ظل استمرار وجود طبقات وفوارق اجتماعية وبعضها يتمتع بإمكانيات مادية هائلة وعصبيات كبيرة، والمفارقة المعروفة عن مصر أنه من أيام الخديوي إسماعيل حتى الآن هناك 16 أسرة هي التي حكمت مصر، وبالتالي هذا وضع قديم مستمر حتى الآن. 

ويقول ناجي الشهابي، رئيس حزب الجيل، إن هذه ثقافة مصرية قديمة وموجودة في كل ربوع الوطن، ومعروف تاريخيا أن العائلة والقبيلة والعزوة له دور كبير في الانتخابات في مصر، ومعروف أن العائلة تتوارث المقعد جيلًا وراء جيل، وهناك عائلات وخاصة في الصعيد تتباهى أن كرسي البرلمان لم يخرج من خارج العائلة منذ 200 عام مثلا، وبالتالي هي ظاهرة موجودة في مصر وليست جديدة، وهذا يحدث حتى في الكثير من دول العالم، فمثلا في الولايات المتحدة الأمريكية هناك عائلات تتوارث الكراسي مثل عائلات، بوش وكيندي وفورد، مؤكدا على أن هذه الظاهرة لها آثار سلبية على الحياة السياسية في الدولة لأنها تقتل الفرص أمام الأجيال الجديدة وتصيب الشباب باليأس والاحباط.

ولفت «الشهابي» إلى أن حزب مستقبل وطن هو مستنسخ من الحزب الوطني، لكن الفرق هو أن الحزب الوطني كان له أصل أسسه الرئيس محمد أنور السادات رحمة الله عليه وهو امتداد للحزب الوطني القديم الذي أسسه مصطفى كامل وهو حزب الوطنية المصرية، لكن لا أحد يعرف كيف تأسس حزب مستقبل وطن، ولا يعرف له أصل.

ويقول اللواء رؤوف السيد، رئيس حزب الحركة الوطنية، أنه يجب احترام رغبة الحزب في هذا الموضوع لأنه يرى أن ما يفعله أحسن له، وفي النهاية الشعب هو الذي سوف يختار ويقول كلمته وهل هو موافق علي ذلك أم لا، مشيرا إلى أنه من حق أي مواطن مصري حسب الدستور والقانون أن يترشح، وكل نائب يريد أن يكون أولاده نوابًا، وقال: «إذا كان هذا المرشح لديه القدرة والكفاءة فمن حقه أن يترشح دستورا وقانونا ولا أحد يستطيع منعه من الترشح، لكن إذا كان هذا الشخص ليست لديه الكفاءة والقدرة ويترشح من أجل والده فقط فهذا وضع غير مفيد للبلد وللناس».