ads
ads

أهمها تخفيض الحد الأدنى لتنسيق الثانوية العامة.. قرارات مهمة من محافظ الجيزة

النبأ
ads


قرر اللواء أحمد راشد محافظ الجيزة، النزول بدرجة الحد الأدنى لتنسيق القبول للثانوي العام للعام الدراسى ٢٠١٩/٢٠٢٠ درجتين ليصبح ٢٣٨ درجة بدلًا من ٢٤٠ درجة.

وأكد المحافظ أنه تم النزول بالحد الأدنى للقبول بالثانوية العامة، استجابة لرغبة العديد من أولياء الأمور وبعد إجراء دراسة لأعداد الطلبة والفصول للحفاظ علي المستوي العام لكثافات الفصول حتي لا تؤثر على سير العملية التعليمية.

ويذكر أن المحافظ قد اعتمد من قبل التنسيق للتعليم الصناعى فقد تم تحديد 230 درجة لمدرسة طباعة إمبابة والهرم ث ص بنين و215 درجة لإمبابة الصناعية وطلعت حرب والجيزة الكهربية و220 درجة للعام و210 للاعداد المهنى و220 درجة للميدان الصناعية بنات والهرم بنات و220 درجة للجيزة ث ص بنات للعام و215 للمهنى و210 درجة لطهما ث ص بنين وأحمد رمضان الثانوية الصناعية بنين باطفيح ووردان ث ص والقبابات ث ص والحوامدية ث ص بنات والمنوات الثانوية الصناعية بنات واطفيح الثانوية الصناعية بنات وفصول نظامى ملحقة بالحوامدية تعليم مزدوج.

كما اعتمد محافظ الجيزة درجات القبول بالمدارس التي تقبل الصناعي 3 سنوات، ونظام الأعداد المهني بـ210 درجه للعام و205 للمهني وهي مدارس شهيد طيار محمد بهجت شقير ث ص بنين وناصر ث ص بنين والصف ث ص بنين ونكلا ث ص، وابو رواش ث ص م والكداية ث ص م والبدرشين والصف والعياط ث ص بنات.

و190 درجة للباويطى والمناجم و235 درجة للبرمبل الصناعية و 255 درجة لــ6 أكتوبر الصناعية التجريبية للتكنولوجيا، كما اعتمد المحافظ تنسيق التعليم الزراعى.

حيث تم تحديد 200 درجة للجيزة الزراعية و195 درجة للثانوية الزراعية المهنية و160 درجة لاطفيح وطهما و175 درجة لأبوغالب والثانوية الزراعية بالواحات البحرية.

إضافه إلى تحديد التنسيق للتعليم التجاري والفندقي 245 درجة للهرم الفندقية الرسمية.

و245 درجات للجيزة الفنية المتقدمة(5 سنوات) و 220 درجة لــ 6 أكتوبر الفندقية المتقدمة (5 سنوات) و220 درجة للشيخ زايد الفندقية و210 درجة للهرم الفندقية المهنية،  210 درجة للصف الفنية المتقدمة و210 درجة للمدارس التجارية بالهرم والعمرانية وشمال ومنشأة القناطر واوسيم و195 درجة للمدارس التجارية بالحوامدية والبدرشين والعياط و140 درجة للباويطى التجارية ومدارس التعليم الخاص (تجاري وفندقي وفصول خدمات تعليم تجاري).