ads
ads

تفاصيل «صادمة» تكشف عن سقوط الباحثات عن الشهرة فى «فخ تيك توك»

النبأ
وائل العشري
ads

في فيديو صادم انتشر كالنار في الهشيم، خرجت فتاة صغيرة لا يتعدى عمرها 17 عاما تدعي أنها تعرضت للاغتصاب من صديق لها بمساعدة أخريات قمن بخداعها ورتبن الواقعة بمعرفتهن ولم يكتفوا بذلك بل سجلوا عملية الاعتداء عليها، ونشروا عبر وسائل التواصل مقطعًا مصورا للفتاة بدون جزء من ملابسها ولحظة تعرضها للضرب.

الفتاة المعتدى عليها «منة عبد العزيز» استغاثت بالجميع للوقوف بجانبها وناشدت الشرطة أن تأتي بحقها ورغم وجهها المتورم إلا أن هناك من حمل الفتاة نتيجة ما حدث لها وبرروا ذلك أنها دائمة ما تنشر فيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي، وتطبيق «التيك توك» بملابس ساخنة، وتظهر مفاتنها بطريقة لا تعبر عن كونها طفلة لم تبلغ السن القانونية بعد.

الواقعة برمتها دقت ناقوس الخطر لمواجهة تلك التطبيقات التي تتيح تسجيل فيديوهات من داخل المنازل وأصبحت معولا لهدم قيم المجتمع وأخلاقه وهو ما جعل الأجهزة الأمنية تتحرك لضبط المتهم وفي خلال 48 ساعة تمكنت مديرية أمن الجيزة من ضبط المتهم.

فتاة «التيك توك» المغتصبة لم تكن الضحية الأولى لهذا التطبيق فقد وقعت طالبة بجامعة القاهرة تدعي حنين حسام منذ عدة أيام في قبضة أجهزة الأمن بعدما بثت فيديو على ذات التطبيق يحرض الفتيات على أفعال منافية للآداب ما جعل النائب العام يأمر بضبطها؛ والتحقيق معها وذلك لاتهامها بالاعتداء على مبادئ وقيم أسرية في المجتمع المصري، وإنشائها وإدارتها واستخدامها مواقع وحسابات خاصة عبر تطبيقات للتواصل الاجتماعي بشبكة المعلومات الدولية بهدف ارتكاب وتسهيل ارتكاب تلك الجريمة، وكذا اتهامها بارتكاب جريمة الاتجار بالبشر بتعاملها في أشخاص طبيعيين هنَّ فتيات استخدمتهنَّ في أعمال منافية لمبادئ وقيم المجتمع المصري؛ للحصول من وراءها على منافع مادية؛ وكان ذلك استغلالًا لحالة الضعف الاقتصادي وحاجة المجني عليهنَّ للمال، والوعد بإعطائهنَّ مبالغ مالية، وقد ارتكبت تلك الجريمة من جماعة إجرامية مُنَظَّمة لأغراض الاتجار بالبشر تضم المتهمة وآخرين.

فقد كانت وحدة الرصد بمكتب النائب العام قد رصدت تفاعلًا واسعًا من مشاركي مواقع التواصل الاجتماعي، وورد إلى حسابها الرسمي بموقع «فيس بوك» مُطالبات عِدَّة بالتحقيق مع المتهمة المذكورة؛ لنشرها مقطع مُصوَّر أذاعته عبر حساب لها بتطبيقٍ للتواصل الاجتماعي؛ دعت خلاله الفتيات للمشاركة في مجموعة إلكترونية أسمتها «الوكالة» أسستها عبر التطبيق المذكور؛ لتذيع الفتيات فيها بثًا مباشرًا لهنَّ متاحًا للكافة مشاهدته، والتعارف والتحدث إلى متابعيه؛ مقابل حصولهنَّ على أجور بالدولار الأمريكي تزيد بزيادة عدد المتابعين والمشاركين بهذا البث، فأمر النائب العام بالتحقيق في الواقعة وضبط المتهمة واستجوابها. وألقت أجهزة الأمن ألقت القبض على فتاة التيك توك التي ظهرت في مقطع فيديو تحرض الفتيات على ارتكاب أفعال منافية للآداب.

لم تكن منة وحنين الباحثات عن الشهرة فقط اللاتي وقعن في قبضة الأجهزة الأمنية أيضا فتاة ذائعة الصيت على هذا التطبيق وهي" مودة الأدهم" فتاة "التيك توك" التي تقبع داخل جدران سجن النسا بالقناطر لقضاء مدة حبسها على ذمة التحقيقات التي تجريها النيابة العامة معها في القضية رقم 4917 لسنة 2020 جنح الساحل، فى اتهامه بارتكاب أفعال مخلة بالآداب، وإنشاء حسابات إليكترونية، بهدف نشر محتوى إباحى، وتهديد أمن المجتمع والأسرة المصرية، وتصدير صورة سيئة عن المرأة والمجتمع المصري.

 

ولكن أكثرهن شهرة وإثارة للجدل كانت الفنانة سما المصري التي تقبع أيضا داخل جدران سجن النسا بالقناطر على خلفية اتهامها بنشر فيديوهات مصورة لها خادشة للحياء العام فقد أصدر النائب العام المستشار حمادة الصاوي، أمرًا بضبط المتهمة سامية أحمد عطية عبد الرحمن وشهرتها سما المصري وذلك لاتهامها بنشر صور ومقاطع مرئية مُصورة لها خادشة للحياء العام عبر حساباتٍ خاصة بها بمواقع إلكترونية للتواصل الاجتماعي، وإتيانها علانية أفعال فاضحة مخلة، وإعلانها بالطرق المُتقدمة دعوة تتضمن إغراء بالدعارة ولفت الأنظار إليها، واعتدائها على مبادئ وقيم أسرية فى المجتمع المصري، وإنشائها وإدارتها واستخدامها تلك المواقع والحسابات على الشبكة المعلوماتية بهدف ارتكاب الجرائم المذكورة.