ads

تعرف على الفرق بين ارتفاع السكر وانخفاضه

 الدكتور وليد الدالي
الدكتور وليد الدالي
هويدا علي

قال الدكتور وليد الدالي أستاذ جراحة الأوعية الدموية وعلاج القدم السكرى بجامعة القاهرة، إن السكري يعد أكثر الأمراض المزمنة شيوعًا، ويحدث نتيجة وجود خلل في البنكرياس المسؤول عن إفراز هرمون الأنسولين وهو الهرمون المسؤول عن تنظيم نسبة السكر في الدم، مؤكدا أن هناك بعض الأشخاص لا يستطيعون التفرقة بين ارتفاع سكر الدم وانخفاضه، وبالتالي تحدث مضاعفات وعواقب وخيمة للشخص المصاب.

وأوضح الدكتور وليد الدالي أن ارتفاع سكر الدم عن 200 ملج / ديسيلتر له بعض الأعراض المصاحبة التي ينبغي التنبه لها حيث الشعور بالجفاف، والتبول بكثرة، وتنميل الأطراف، والإحساس بالخمول، والصداع، فضلا عن فقدان القدرة على التركيز وضبابية الرؤية، وهو ما يمكن السيطرة عليه بتناول جرعات الأنسولين في موعدها، وتجنب مسببات التوتر والقلق، والحرص على تناول كميات وفيرة من الماء مع ضرورة إتباع أنظمة غذائية صحية.

وعلى العكس أشار الدكتور وليد الدالي، إلى أعراض انخفاض نسبة السكر في الدم، مؤكدا أنه عندما تصل إلى 70 ملج / ديسيلتر، سيطرأ على المريض بعض الأعراض المصاحبة وأهمها سرعة نبضات القلب، وشحوب الجلد، وكثرة التعرق، مع الشعور بالهبوط والزغللة والإرهاق، وهو ما يمكن السيطرة عليه بتناول حلوى أو مشروب محلي لرفع مستوى السكر بالدم، مشددا على أهمية تعليق محلول يحتوي على الجلوكوز عن طريق الوريد في حالة فقدان المريض للوعي.