ads
ads

تفاصيل جديدة عن آخر التطورات فى مشروع محطة الضبعة النووية

الضبعة
الضبعة

كشف مصدر مسئول بوزارة الكهرباء والطاقة المتجددة، عن أنه تم استكمال الاشتراطات المطلوبة لاستصدار إذن الإنشاءات لموقع محطة الضبعة النووية من هيئة الرقابة النووية والإشعاعية المصرية، مشيرا إلى أنه سيتم البدء فى أعمال الخرسانة الفعلية للمفاعل الأول بالمحطة فى شهر يوليو 2020 والذى يستغرق إنشاؤه 6 سنوات ويبدأ تشغيله عام 2026.


وأشار المصدر، إلى أن مفاعلات محطة الضبعة النووية لتوليد الكهرباء من الجيل الثالث المتطور وتتمتع بأعلى نسب الأمان، موضحاً أن المحطة الأولى بالضبعة تتكون من 4 وحدات نووية بقدرة إجمالية 4800 ميجاوات ويتم تنفيذها بالتعاون مع الجانب الروسى ومن المتوقع انتهاء الوحدة الأولى منها والتشغيل التجارى بحلول 2026 وتشغيل الوحدات الثانية والثالثة والرابعة بحلول 2028.


وأكد المصدر، عدم تأثر الجداول الزمنية لمراحل إقامة مفاعلات الضبعة النووية بالساحل الشمالى بتأثيرات انتشار وباء كورونا، مضيفا أن هيئة المحطات النووية تواصل أعمالها فى الموقع طبقا للجداول الزمنية المقررة لمراحل الإنشاء طبقا للإجراءات الاحترازية وباستخدام الآليات الإلكترونية الحديثة للتواصل بين الخبراء الروسيين والمصريين.


وأشار المصدر، إلى أن المشروع فى مرحلة استكمال الإجراءات المطلوبة لإصدار إذن بدء الانشاءات الخرسانية، لافتا إلى تواصل خبراء شركة روز اتوم الروسية المسئولة عن إقامة المشروع مع الخبراء المصريين عن طريق تقنية الفيديو كونفرانس لعرض ما يتم إنجازه فى مراحل المشروع والتشاور على الخطط المستقبلية.


وأكد أن فى مصر حاليا مجموعة من خبراء  شركة روز اتوم  الروسية من المشاركين فى أعمال المشروع لم يتمكنوا من العودة إلى بلادهم لتوقف حركة الطيران العالمية فيشاركون فى مراحل الاستعداد للإنشاء.


ولفت المصدر، إلى أنه تم الانتهاء من إنشاء المجاورة السكنية للعاملين المصريين بالمشروع فى نطاق موقع الضبعة النووى، مشيرا إلى أنه جارى الانتهاء من المجاورة السكنية للخبراء الروسيين الذين سيقيمون فى موقع المشروع، مضيفا أن شركة المقاولات المكلفة بتحديد أماكن المفاعلات الأربعة انتهت من إقامة السور الشبكى حول موقع كل مفاعل.